صحة

هرمون الذكورة – التستوستيرون – سبع طرق طبيعية لزيادته




هرمون الذكورة – التستوستيرون – سبع طرق طبيعية لزيادته

هرمون الذكورة

إليكم 7 طرق طبيعية لتعزيز التوستيستيرون

  • احرصوا على توفر الكوليسترول بما يكفي وعدم ونقصانه

بل يجب تعزيز مستوياته لهذا يجب عدم اتباع حمية منخفضة الدهون لأن الكوليسترول يُعد المادة الأولية لإنتاج التوستيستيرون وهذه إحدى مشكلات تعاطي أدوية الستاتينات (أدوية خفض الكوليسترول)

فهي تثبط إنتاج الكوليسترول الذي يؤدي بالتالي إلى تراجع التوستيستيرون وهو ما قد يضع المريض أمام قرار صعب ولا نطلب منكم الامتناع عن تناول هذه الأدوية

ولكن عليكم البحث في هذا الصدد والتشاور مع الطبيب للوصول إلى السبب الجذري وراء ارتفاع الكوليسترول، ولهذا عليكم الكشف عن السبب الحقيقي عوضاً عن محاولة علاج الأعراض

والخلاصة، احرصوا على تجنب انخفاض الكوليسترول إذا كنتم تودون تعزيز التوستيستيرون

  • الاعتدال في تناول البروتين

خلافاً لما يقال عن ضرورة الإكثار من البروتين لتعزيز التوستيستيرون إلا أن علينا الاعتدال فما الذي يعتبر كمية معتدلة؟

يتراوح ذلك بين 170 – 200 جم لكل وجبة، ونقصد الوزن الفعلي التي قد تزنها قطعة اللحم أو الهمبرغر وليس باحتساب الغرامات (البروتين) الموجودة فيها لأنها أقل بكثير

والخلاصة ان عليكم تجنب الإكثار من البروتين لأن ذلك سيسبب لكم التعب، لأن ما يقارب نصف كميته يتحول إلى غلوكوز بسهولة، وعندما يتحول نصفه إلى غلوكوز بسبب عدم حرق جميع الأحماض الأمينية كوقود للجسم

فإن جزءاً ليس بالكثير منه يتحول إلى غلوكوز ليتم حرقه كوقود، يتسبب هذا الغلوكوز في ارتفاع مستوى الإنسولين وبالتالي يثبط إنتاج التوستيستيرون ولهذا ينبغي الاعتدال في تناول البروتين

  • الحد من الكربوهيدرات

 لنفس السبب لأنها تسبب ارتفاع الإنسولين والحد من الإنسولين يعزز التوستيستيرون وغيره من الهرمونات المفيدة كهرمون النمو

  • تعزز ممارسة التمارين الرياضية إنتاج التوستيستيرون

سواء التدريبات عالية الكثافة أو التمرينات التي تشمل كافة أعضاء الجسم التي تسبب التعرّق ولكن لا تصل إلى حد المبالغة في التمرّن ولكن عند عدم أخذ قسط كاف من النوم يجب الابتعاد عن التمارين المتواترة عالية الكثافة

لأنها تجهد القلب، بل يجب عندها المشي لمسافات طويلة لفترة من الزمن لأن ذلك يحد من الكورتيزول ويصبح بالإمكان النوم جيداً وممارسة المزيد من التمارين لتعزيز إنتاج التوستيستيرون

ملاحظة جانبية: ننصح دائما باتباع الصيام المتقطع بالتزامن مع حمية الكيتو والحد من الكربوهيدرات لأن الصيام المتقطع يعزز هرمون النمو وكلا التوستيستيرون وهرمون النمو يتبعان نفس المسارات

لذا يعد الصيام المتقطع ضرورياً لضبط مستوى التوستيستيرون لأن تناول الوجبات الخفيفة والأكل المتكرر يسبب ارتفاع الإنسولين ويكبح التوستيستيرون

ولهذا نجد لدى مرضى السكري أو مقدمات السكري أو مقاومة الإنسولين تراجعاً مزمناً في مستوى التوستيستيرون يؤثر على الكتلة العضلية و الدافع الجنسي وطاقة الجسم

  • النوم

وذلك لضرورة الحد من مستوى الكورتيزول فازدياد الكورتيزول – هرمون الإجهاد – يحد من التوستيستيرون

  • الحد من مستوى الإستروجين ولهذا يجب تجنب منتجات الصويا

وخصوصاً مستخلص بروتين الصويا الذي يدخل في كثير من اطعمة الحمية كبديل اللحم وغيره

يجب أيضاً تجنب ما من شأنه زيادة الإستروجين والاقتصار على الأطعمة العضوية لأن المبيدات والأسمدة نفس تأثير الإستروجين في الجسم وتدعى مسببات اضطراب الغدد الصم

  • قد تساهم بعض المكملات في تعزيز التوستيستيرون

اهمها الزنك بمقدار 100 ملغ يومياً لأنه يتمتع بدور فعال جداً وننصح ايضاً بالجنسنغ الكوري الأحمر فدوره لا يقتصر على تعزيز التوستيستيرون بل يعزز الطاقة ايضاً ويمنح الإحساس بالسكينة ويعزز القدرة على التحمّل ويمنح الشعور بالحيوية،

ويعد أحد الأعشاب المفيدة والمستخدمة منذ زمن بعيد وقد اثبتت فعاليته وكذلك إل – أرجينين الذي يعزز أكسيد النتريك ويمكن تناوله كمكمّل لتعزيز إنتاج التوستيستيرون

ولكن تذكروا ان تناول المكملات أحياناً قد لا يجدي نفعاً ما لم يتم اتباع النظام الغذائي الصحيح، إضافة إلى أحد الأحماض ويدعى حمض الأسبارتيك وهو مركب مفيد جداً لتعزيز التوستيستيرون

بعض النقاط الأخيرة:

في حال تشحّم الكبد ( الكبد الدهنية ) ويمكن الكشف عن ذلك من خلال تراكم دهون البطن فإن ذلك يثبط قدرة الجسم على إنتاج التوستيستيرون وعندها ينبغي صب الاهتمام على التخلص من دهون الكبد

من خلال الاعتدال في تناول البروتين والجد من الكربوهيدرات واتباع حمية الكيتو، كما ان فرط الحديد قد يكبح إنتاج التوستيستيرون ويدمر الكبد

ولهذا دائماً ما أنصح الذكور بعدم تناول مكملات الحديد حتى للنساء اللواتي تجاوزن سن انقطاع الطمث يجب أن يأخذن حذرهن أيضاً، لأن فرط مستوى الحديد يمكن ان يسبب بضرر جسيم للكبد والهرمونات

كما ان التخلص من فائض الحديد صعب جداً ولهذا ينبغي الحذر من تناوله كمكمل وغالباً نجد ان البعض قد لا يلقون بالاً أصلاً لوجود الحديد في المكملات التي يتناولونها ولهذا لا ننصح بمكملات الحديد

اقرأ أيضاً… الكورتيزول والعضلات | ما هي اضراره؟ وكيف نخفضه في حال ارتفاع الكورتيزول؟

اقرأ أيضاً… فوائد الزنك | الأطعمة الغنية به | جرعة الزنك اليومية | اعراض نقص | افضل حبوب زنك

هرمون الذكورة – التستوستيرون – سبع طرق طبيعية لزيادته

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى