صحة

أعراض جرثومة المعدة وقرحة المع وطرق الوقاية والعلاج




أعراض جرثومة المعدة وطرق الوقاية والعلاج

جرثومة المعدة هي جرثومة تتسلل إلى داخل المعدة و تستقر في الخلايا الظهارية للغشاء المخاطي و تؤدي إلى تدمير الخلايا في الغشاء و نشوء التهاب .

تم اكتشافها في عام 1982 ليتبين أن سبب معظم حالات قرحة و التهاب المعدة هو مستعمرات البكتيريا ، و ليس التوتر أو الطعام الغني بالبهارات .

وتنتشر هذه الجرثومة بكثرة بين الناس موفرة بيئةً خصبة لظهور فرط حموضة المعدة و نشوء فرط التحسس و قرحة المعدة .

بالإضافة إلى أن هذه الجرثومة تستهلك الزنك و الحديد و فيتامين B12 .

ما هي أعراض جرثومة المعدة

تتظاهر أعراضها بوجود آلام حادة في المنطقة العليا من المعدة و شعور المريض بحموضة شديدة و حرقة في الحنجرة أو المريء مع شعور دائم بارتجاع المريء وما يتبعه من حرقة شديدة .

ما هي أعراض جرثومة المعدة

و حاجة المريض الدائمة إلى التجشؤ و التقيؤ مع الشعور بالانتفاخ و الإصابة بالإعياء والغثيان الشديدين مع آلام شديدة في الرأس .

أسباب جرثومة المعدة

تشير الدراسات إلى وجود عدة عوامل مسببة لظهور جرثومة المعده أهمها الافتقار إلى النظافة الشخصية و مشاركة الأدوات أو الأغراض الشخصية مع شخص مصاب .

وتنتقل الجرثومة عبر اللعاب فيسهل انتقال العدوى بين أفراد الأسرة الواحدة إذا كان أحدهم مصاباً بعدوى جرثومية .

الأمراض التي تسببها جرثومة المعدة

في حال وجود الجرثومة في جسم المصاب فإنها يمكن أن تكون سبباً في إحداث العديد من الأمراض بالإضافة لحرقة المعدة ، منها عسر الهضم و تساقط الشعر و تشقق و تكسر الأظافر و الزرق .

و في حالة متقدمة تؤدي إلى الإصابة بمرض تصلب الشرايين وانسدادها و ضعف في عضلة القلب و انسداد في الصمامات المغذية للقلب و سرطان المعدة .

الوقاية من الجرثومة

تتم الوقاية من هذه الجراثيم بالامتناع عن تناول الحمضيات و منتجات الحليب وكذلك الأغذية المصنعة و المصنوعة من السكر أو من الدقيق الأبيض ، كذلك القهوة و المشروبات الغازية .

ويجب التأكد من نظافة الأطعمة و المشروبات التي يتم تناولها والابتعاد عن تناول الأطعمة من الأماكن غير موثوقة .

و ضرورة غسل اليدين جيداً بعد الخروج من الحمام .

علاج الجرثومة

يشمل العلاج من هذه الجرثومة استخدام الأعشاب الطبية مع النظام الغذائي المتوازن ، الذي يحتوي على الحبوب الكاملة و الألياف و الأطعمة الغنية بأوميغا 3.

مثل بذور الكتان و السلطات و الأسماك و الثوم و الخضار و الفواكه مع تناول مكملات غذائية من البكتيريا الحية أو الخمائر البروبيوتيك .

كما أن الصيام لمدة يومين أو ثلاثة مع الاكتفاء بتناول العصائر قد يساعد في تهدئة القروح و شفاء غشاء المعدة المخاطي .

فريق ماكتيوبس


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ماكتيوبس

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى