الحياة والمجتمع

اكتشف نفسك – أليات اكتساب السلوك الإيجابي للمؤلف سام آر لويد

اكتشف نفسك - أليات اكتساب السلوك الإيجابي للمؤلف سام آر لويد




اكتشف نفسك – أليات اكتساب السلوك الإيجابي للمؤلف سام آر لويد

اكتشف نفسك

القسم الاول

فكرة الكتاب:

يبقى السوك هو البصمة التي تدل عليك في تفاعلك مع الأخرين ولا شك أن السلوك الإيجابي هو السلزك الذي من خلاله يتم تحقيق ما تريده بفاعلية ونجاح الذي يبدأ من طريقة تفكيرك وتصرفاتك الإيجابية ومن ثم تفاعلك مع الآخرين

مقدمة:

يختلف الناس على أساس النمط السلوكي إلى ثلاثة أنماط من السلوك:

  • الإيجابي
  • العدواني
  • السلبي

بل ربما وجدت هذه الأنماط عبر فترات من حياتهم ولكن يظل أهم أنواع السلوك هو السلوك الإيجابي الواثق وهو الأسلوب الطبعي في التصرف الواضح والمباشر والصادق والقائم على الاحترام والذي م خلاله يتم تأسيس علاقات سليمة وفعالة وتعتم على اربح ودع غيرك يربح على أية علاقة بشرية

الباب الأول

كيف تطور مهارات السلوك الإيجابي الواثق ؟

الأساليب الأساسية الثلاثة للسلوك

  • نمط السلوك السلبي

ينم هذا التصرف عن التردد والسلبية ويوصل هذا النمط رسالة ضعيفة سلبية، والمصير المحتوم لصاحب هذا النمط أن يكون الضحية بحيث تلبي الرغبات واحتياجات الآخرين وتهضم حقوقه

  • نمط السلوك العدواني

يعني هذا التصرف الانطباع بالفوقية وعدم الاحترام للآخرين كانتهاك حقوقهم وأصحاب هذا النمط غالباً ما يحصلون على مايريدون لأنهم يفرضون الخسارة على الأخرين لكنهم عرضة لردود الفعل الانتقامية منهم

  • السلوك الإيجابي الواثق

هو تصرف فاعل ومباشر وصادق وهو يترك انطباعاً من احترام الذات والآخرين وأصحاب هذا النمط يساوون بين رغباتهم ورغبات الأخرين مما يكسبهم ثقة الأخرين وعدم التعرض لأي نوع من الانتقام لانهم يقيمون علاقات نزيهة وصريحة وصادقة

هل بالامكان تغيير السلوك؟

الحقيقة أن معظم الخبراء يرون بأن النمط العام للشخصية يكتمل ما بين الخامسة والثانية عشرة من عمر الإنسان ولا تتغير بعد ذلك وتبقى ثابتة ولكنن هل هذا يدعونا إلى عدم تحسينن الذات

الجواب: لا

فهناك أشياء يمكن تغييرها في الشخصية مثل المعتقدات والأهداف والأفكار ووجهات النظر يؤدي الى تنمية السلوك الإيجابي الواثق

الباب الثاني: كيف تضمن تحقيق التغيير الناجح

المبادئ الخمسة للتغير الناجح

يرتبط التغيير بالتحدي الذي يجعل معظم الناس يحجمون عن عملية التغيير ولكن الواقع يقول إنه يتطلب حدوث هزة هائلة في حياتنا لحدوث عملية التغيير ومن أجل ضمان نجاح ذلك التغيير لا بد ان يحتوي على:

  • الحماية

عادة ما يكون التغيير مشوباً بالخوف لذلك لا بد أن تبدأ التغيير في أجواء مليئة بالأمن والأمان يقل فيها عنصر الخوف أو ينعدم

  • القابلية

يعتبر التغيير عملية تفاعلية بين الجسم والمشاعر وكلما زاد التوافق بينهما سهلت عملية التغيير وكانت ناجحة

  • الاستئذان

لزيادة فاعلية التغيير لابد أن تأخذ الإذن من نفسك وممن حولك من سيشملهم التغيير لتضمن الدعم والتشجيع منه

  • التمرين

إن أي أمر سواء كان سلوكأً أو نمطاً حركياً فإنه يحتاج منك إلى مراس وتدريب عليه

  • الدليل

لاشك أن هناك دلائل ومؤشرات تشعرك بأنك تسير بالاتجاه الصحيح وأن التغيير يسير وفقاً لما خطط له والذي لا بد أن تتبعه المواصلة الجيدة لضمان استمرار التغيير ومن ثم التغيير الدائم  هل تسير في الاتجاه الصحيح؟

لكي تطور من نفسك كما اتفقنا لابد من تغيير تفكيرك ومواقفك ومعتقداتك ومدركاتك وقبل ذلك كله لابد أن تغير من نمط تفكيرك حتى يكون إيجابياً

لكي يتغير نمط سلوكك فيكون إيجابياً وواثقاً

النبوءة التي تتحقق وهي أن تختار الشيء الذي كنا نتمناه ان يحصل من الاخرين ونجاحنا أو فشلنا غالباً ما يكون مسبوقاً في اللاشعورنا بالنجاح او الفشل

إذاً يمكننا القول بأن توقعاتنا وأحاسيسنا وأفكارنا ورؤيتنا للأمور هي عوامل مؤثرة في نجاحنا أو فشلنا على حدٍ سواء

أما علاقة ذلك بالسلوك الإيجابي الواثق وأن السلوك الإيجابي يتحقق عندما تكون الأفكار الأساسية بطبيعتها هي أفكاراً جيدة وفاعلة وواضحة لتحقيق النجاح المنشود

التصور الذهني

استخدم خيالك لترى نفسك وأنت تمارس القيام بالأعمال بنجاح وثقة وتتصرف بسلوك الإيجابي الواثق

استشعر الثقة والصوت القوي والواضح وتصور الاشياء الايجابية فقط فكلما كان تصورك الذهني لنفسك قوياً وإيجابياً زادت خبرتك في النجاح

برمجة نفسك لتحقيق النجاح

التخيل الذهني الإيجابي

يتطلب هذ الامر جهداً خاصاً على العقل الباطن وتوقعاتنا المختزنة فيه هي عوامل مؤثرة على إدراكنا للواقع

كيف تبرمج نفسك!

  • اكتب العبارات البسيطة الايجابية التي تطمح لها وترغب في تحقيقها في بطاقات صغيرة
  • ضع نفسك في استرخاء تام في اي وضعية ويفضل النظر الى البطاقات قبل النوم لبرمجة العقل الباطن الذي يكون فاعلاً ونشيطاً أثناء النوم
  • اقرأ كل عبارة بصوت عالٍ لعدة مرات
  • ثم دع العقل الباطن يستوعب الافكار المكتوبة في البطاقات
  • كرر العملية لمدة 21 يوماً

الباب الثالث: المشاعر

الجانب الانفعالي للسلوك الايجابي الواثق

تتسم الطبيعة البشرية بالانفعالية فنحنن نشعر ونحس بكل اللحظات من حياتنا والذي يهمنا هو تلك المشاعر التي تطور لدينا السلوك الإيجابي الواثق

إن المشاعر يمكننا التحكم بها فإذا فكرت بشكل إيجابي نشأت عن ذلك مشاعر إيجابية والعكس صحيح إذاً مشاعرنا هي خيارنا نحن

  • الاختيار وعلاقات التكافؤ المسماة ب(الربح للجميع)

يقوم السلوك الإيجابي الواثق على سياسة التعادل للجميع فهو يتطلب منا أن نتقبل المسؤولية تجاه مشاعرنا وأفكارنا وتصرفاتنا مع احترام مشاعر وآراء الآخرين وتصرفاتهم

  • التحدث عن المشاعر

إن التعبير عن المشاكل بصدق والحديث مع النفس بوضوح، يعتبر من ركائز الشخصية الإيجابية الواثقة

  • تطوير الوعي الانفعالي

عند شعورك بأي انفعال صنفه إلى (غاضب، حزين، مسرور، خائف)

ثم حاول أن تتفهم الحديث الذاتي الذي أحدث هذا الشعور بعد ذلك عليك أن تدرك الإيحاءات الملموسة التي ستساعدك على زيادة درجة وعيك الانفعالي وبالتالي اكتساب طريقة إيجابية للتعبير عن مشاعرك

الباب الرابع: كيف تغير سلوكك؟

اختر كلمات التعبير الإيجاب يالواثق بعناية لكي توصل أفكارك ومشاعرك وآراءك بشكل إيجابي، عليك أن تختار الكلمات المباشرة والصادقة والمناسبة والتي فيها احترام للآخرين والتي منها:

  • استخدم العبارة التي تبدأ بضمير المتكلم بدلاً من ضمير المخاطب
  • استخدم الوصف القائم للحقائق بدلاً من التعتيم وإطلاق الأحكام
  • عبر عن المشاعر والأفكار والآراء التي تشعر بها أنت

أنت تستطيع ان تزيد من نسبة نجاحك وتحسن علاقتك مع الآخرين بشرط أن تستخدم العبارات الايجابية المباشرة والصادقة

لغة الاشارة (الاتصال غير اللفظي)

لا شك أن اختيار الكلمات مهم في إيصال الرسالة ولكن الأهم من ذلك طريق توصيل هذه الكلمات وهي ما نقصد بها لغة الجسد والإشارة غير اللفظية

لذا لا بد أن يكون لدينا الدراية الكاملة لحركات الجسد وإيماءاته حتى تستطيع أن تفهم الآخرين وكذلك نوصل إليهم رسائلنا بشكل إيجابي ولاشك أننا بهذه الطريقة أي: فهم لغة الجسد نحقق تقدماً كبيراً في تنمية سلوكنا الإيجابي الواثق

إشارات التوقف والضوء الاخضر:

أي أن هناك مؤشرات تدل على أنك تسير في الاتجاه الصحيح، وهناك مؤشرات على أنك أخطأت الاتجاه

عند اتصالك بالآخرين توقف عن الكلمات الإلزامية مثل:

لابد لك، أو المبالغة مثل:

دائماً، او الكلمات الفضفاضة مثل: نوعاً ما

الضوء الأخضر دلالة على أنك تسير بالاتجاه الصحيح، فسر عندما تشعر بالارتياح والاطمئنان وعندما ترى ارتياح الأخرين لك وعندما يقول الآخر: (نعم، بالتأكيد) وعندما يقوم الأخر بما طلبت منه وأخيراً سر عندما يتصرف الأخرون معك بشكل إيجابي

اقرأ أيضاً… اكتشف نفسك 2 – أليات اكتساب السلوك الإيجابي للمؤلف سام آر لويد – القسم الثاني

اقرأ أيضاً… أغنى رجل في بابل – قواعد إدارة المال – ملخص كتاب

اقرأ أيضاً… سحر الترتيب: كتاب الفن الياباني في التنظيم وإزالة الفوضى

اقرأ أيضاً…ذاكرة غير محدودة – كيف تقوي ذاكرتك ؟ – ملخص كتاب

اكتشف نفسك – اكتشف نفسك – اكتشف نفسك – اكتشف نفسك – اكتشف نفسك

 

ما هو رد فعلك؟
+1
1
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى