الجانب المظلم من أفلام الكرتون

الجانب المظلم من أفلام الكرتون
الجانب المظلم من أفلام الكرتون

الجانب المظلم من أفلام الكرتون

إذا كنت مشتركاً بأمازون برايم فيديو وأردت أن تشاهد حلقة من أفلام الكرتون توم وجيري ستظهر لك رسالة قبل العرض:

حلقات توم وجيري المعروضة قد تحتوي على مشاهد تحمل تحيز عنصري والتي كانت شائعة في المجتمع الأمريكي وقت انتاج الحلقات.

ولكنها خاطئة الفكر سواء في الماضي أو الحاضر.

هل يعقل أن توم وجيري أنجح أفلام الكرتون في التاريخ لديه جانب مظلم؟

لكن الحقيقة أنه ليس وحده هكذا، وسنستعرض الجانب الآخر من أفلام كرتون أيام زمان.

أفلام الكرتون توم وجيري

 

كل النقاد في العصر الحالي يؤكدون أن توم وجيري غير مناسب للأطفال بداية من مشاهد شبه إباحية إلى مشاهد عنيفة.

أو مشاهد تحوي مشروبات كحولية، لكن النقطة الأسوأ بين هذه النقط جميعها هي العنصرية.

ويمكن أن تكون عروض توم وجيري من أكثر العروض التي تحوي عنصرية تجاه أصحاب البشرة السمراء.

شخصية ماما تو شوز

شخصية الخادمة ماما توشوز المبتكرة مأخوذة من شخصية من فيلم ذهب مع الريح، مثلت هذا الدور الممثلة هاتي ماكدانيال.

فهي عبارة عن خادمة في بيت عائلة بيضاء، وحتى هذه اللحظة الأمر عادي جداً فهو بمثابة امرأة تعمل عند عائلة.

لكن شخصية هاتي ماكدانيال بذاته مقتبس من شخصية واقعية لخادمة تدعى ماما مولي التي كانت مربية وممرضة وأم ثانية فاضلة ومحبوبة جداً من الأطفال.

وقد تم تشويه هذه الشخصية بشكل تام فتحولت في الكرتون إلى شخصية قاسية ومخيفة وعنيفة.

الصورة النمطية للسود

الشخصيات في توم وجيري كلما اتسخت بالوحل أو بإنفجار تتحول أشكالهم إلى شخصيات سوداء مع الفم الكبير الأحمر والشعر المجعد.

وهذه الصورة النمطية عن الزنوج في تلك الفترة. ولا ننسى المشهد الذي قام به توم بتوسيخ وجه جيري بدخان سيجاره.

ومن ثم يعزز الصورة النمطية عن أن الزنوج فقط للتهريج والرقص عندما يضع له شريطة العنق ليصبح شكله مهرجاً راقصاً.

ويبدأ جيري يرقص برقصة مشابهة لرقصات الزنوج أو الأفارقة أو كما كانوا أيام العبودية يعرضون الزنوج في السيرك.

أفلام الكرتون لوني تونز Looney Toons

توم وجيري سيء جداً من ناحية العنصرية لكن لم يكن الأسوأ

فجائزة الأسوأ تذهب إلى لوني تونز التي كانت تعرض حلقات كاملة عن مواضيع وروسومات وحوارات عنصرية 100%.

وإذا أردنا التحدث عن كل الحلقات العنصرية لسلسلة لوني تونز فلن ننتهي عن الكلام لكن سنذكر بعض النماذج عن حلقاتهم.

الشخصية اليابانية

لنتفق ان هذه الحلقات تم تصويرها في أوقات الحرب العالمية أي حين كانت أمريكا ليست على علاقة جيدة مع اليابان.

وفي عام 1943 ظهرت حلقة Tokio Jokio بمعنى طوكيو النكتة أو المسخرة وهذه الحلقة تتحدث عن نشرة أخبار يابانية.

تصف بشكل عام الأخبار في اليابان السياسية والفنية والرياضية وطبعاً بتصوير اليابان أنها أفشل دولة في كل المجالات.

مع رسم شخصيات قصيرة القامة وأسنان كبيرة وعيون ضيقة.

على الناحية الأخرى اليابانيون لم يكونوا ملائكة، فهم أساساً من بدأ الحرب الكرتونية على أمريكا قبل عشر سنوات عام 1936.

لوني تونز لم يسلم أحد من أذيتهم فلديهم حلقة تصور السود قرود وحلقة تصورهم عبيداً للبيض وحلقة تصور اليهود ذئاب وحلقة عن العرب.

الشخصية العربية

وهذه الحلقة لم يتحدث أحد عنها على حد علمي، الحلقة بعنوان Ali Baba Bound بمعنى علي بابا الملزم  أو المصرّ.

عرضت عام 1940 وتبدأ أحداثها في بلد أسموه صحراء صحارى وبخط صغير المكان الحار جداً لدرجة أن راقصات المراوح يستعملون مراوح كهربائية.

شخصية بوركي بيغ الذي هو عضو بالفيلق الأجنبي الفرنسي وهو فيلق من غير الفرنسيين الذين يريدون الالتحاق بالجيش الفرنسي.

يسير في الطريق فيعترضه جاسوس يلبس طربوشاً ويخبره أن عصابة علي باب وحراميته القذرين لديهم نية سيئة هذه الليلة.

وهنا تظهر شخصية بملابس عربية (الجلابية والعقال) وهو يستخدم مشروباً كحولياً كمنظار واسمه علي بابا ( كلب الصحراء المجنون).

يحتمي بوركي بقلعة الفيلق الفرنسي بينما العرب يحاولون اقتحامها وسرقتها بطرق غبية ومتخلفة تظهرهم كمجموعة من الفاشلين والمتخلفين وغير المتحضرين.

وبعد محاولات فاشلة لكثير من العرب يرفع علي بابا لافتة هذا الحصن غير عادل للعرب وسأتحدث عن هذا المشهد بالذات.

ومادمنا نتحدث عن العرب فيجب أن يكون هناك انتحاري، وبآخر محاولة للاقتحام بعد اليأس يربط أحد الشخصيات العربية قذيفة برأسه.

ويحاول أن يفجر نفسه بالحصن إلا أنه بطريقة ما يفشل ويفجر زملاؤه العرب الباقين ويتحولون إلى خيام.

هنا تنتهي الحلقة وهي تذكرنا بالقضية الفلسطينية، فقبل عرض هذه الحلقة بسنة تم إصدار اقتراح من لجنة بيل ولجنة وودهيد عام 1939.

ظهر الاقتراح بتقسيم فلسطين إلى دولتين دولة عربية ودولة يهودية، واعترض العرب أن التقسيم غير عادل تماماً كما في المشهد.

وهذا الاعتراض استعمله مخرج الحلقة بوب كلامبيت بهذا المشهد كتلميح واضح وصريح عن مقصد الحلقة.

وهذا الاقتراح تم تنفيذه رسمياً بعد عرض الحلقة بسبع سنوات، ولاحقاً بعد ثمانين سنة لوني تونز اعتذرت عن الحلقة وحذفتها.

وحتى لا نكون من يعتقدون بنظرية المؤامرة فإن أفلام الكرتون في كل العالم في تلك الفترة عبارة عن سلاح.

يستعمل لزرع أفكار بعقل الشعوب، وكان موجهاً ضد النازيين واليابانيين واليهود وغيرهم.

المصادر

قناة مع بندق

شاهد ايضاً:

فيلم كابتن مارفل Captain Marvel 2019


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً