تغذيةصحة

الصيام وحرق الدهون | اتبعوا هذا النمط من الصيام لضمان حرق دهون البطن!




الصيام وحرق الدهون | اتبعوا هذا النمط من الصيام لضمان حرق دهون البطن!

الصيام وحرق الدهون | اتبعوا هذا النمط من الصيام لضمان حرق دهون البطن! ، ان اتباع الطريقة الصحيحة للصيام المتقطع يؤهلكم للدخول في مرحلة حرق الدهون الحشوية (البطن) وهي الدهون التي تحيط بالأعضاء وتتدلى من الكبد،

فعند تشحم الكبد تأخذ دهونها بالانتشار إلى الأعضاء التي حولها فتتراكم دهون البطن

وفي احد الدراسات التي اجريت على الفئران، اظهرت ان الصيام المتقطع يساهم في إبطاء عملية خسارة الوزن ويسبب حالة مقاومة لخسارة الوزن والخلاصة عموماً هي ان الصيام يبطئ عملية الاستقلاب وحرق دهون البطن

وقد انتشرت هذه النتائج في الاخبار وفي كل مكان لتثني عزم الناس عن اتباع الصيام المتقطع، ولكن ذلك يتعارض مع دراسات أخرى…

تثبت فعالية الصيام المتقطع و دوره في تخفيف الدهون الحشوية وهي الدهون المتراكمة في البطن بنسبة 4 – 7 % وذلك بالاقتصار على وجبة واحدة يومياً، عندما نصادف معطيات متضاربة يكون لدينا حقيقتان، صحة إحداهما تلغي الأخرى

استناداً إلى الدليل وتعين على إحداهما ان تكون خاطئة، لدى التعمق في الدراسة الأولى نجد ان الطريقة التي تم اعتمادها هي الصيام كل يومين، وذلك بالصيام يوماً واحداً ثم العودة إلى النظام الغذائي المعتاد في اليوم التالي ومعاودة الصيام مرة اخرى وهكذا..

وهو ما نعتبره دخولاً وخروجاً متعاقباً من الكيتو ومع انه التزام بالصيام كل يومين ولكن مع اغفال نظام الكيتو وتناول الاطعمة المعتادة نفسها كل يومين وهذا يختلف كثيراً عن اتباع الطريقة الصحيحة للصيام المتقطع التي نتحدث عنها

وهي الصيام بضع ساعات حتى الدخول في الكيتو و مواصلة الصيام بضع ساعات أخرى والإستمرار على نفس المنوال واهم مافي الأمر هو البقاء في الحالة الكيتوزية

هناك طريقتان للصيام تساهمان فعلاً في إبطاء خسارة الوزن:

  • الصيام كل يومين
  • الصيام يومين مقابل ترك 5 ايام وذلك بتناول جميع ما قد تشتهي ل 5 ايام

والصيام لمدة يومين الذي لا يعد صياماً حقيقياً إذ يسمح فيه بتناول 300 حريرة، إما الحمية المتبعة فقد لا تكون حمية الكيتو

والخلاصة انه لا يضمن اجتماع حمية الكيتو والصيام المتقطع في آن واحد بل اتباع نظام غذائي تقليدي اثناء الصيام ولكن دخول الجسم ثم خروجه من الكيتو بشكل متكرر وذلك بتناول الكربوهيدرات ثم التخفيف منها

يدفع بالجسم ليتكيّف مع مصدر وقوده وحمايته وذلك بتخزينه على شكل دهون في الجسم وهذا مشابه جداً لما يحدث عند الالتزام بحمية ما ثم الإقلاع عنها بشكل متكرر

إذ ان ذلك يسبب حدوث مقاومة الإنسولين ويبداً الانقلاب الجسم بالتباطؤ تدريجياً لذا إذا اردتم زيادة سرعة الاستقلاب واستهداف حرق الدهون الحشوية ( دهون البطن ) فإن الطريقة المثلى لذلك حتماً هي الجمع بين الصيام المتقطع وابتاع حمية كيتو في آن واحد

اقرأ أيضاً… تسريع حرق الدهون | دكتور بيرج يشرح تنشيط الأيض بالتفصيل

اقرأ أيضاً… كيفية التخلص من الكرش؟ وصفة تحرق دهون البطن تخفض الكولسترول وتطرد السموم

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى