العملات الرقمية كيف ستصبح رائجة




العملات الرقمية كيف ستصبح رائجة

العملات الرقمية كريبتو هي العملات التي وجدت لإرسالها بين الأطراف بدون مركزية بنوك، بدون معرفة معلومات أطراف الصفقة وبدون حدود.

قبل أن نبدأ بالحديث عن مصطلحات العملات الرقمية ونغوص بالشرح، فلنعرف أنه يتم تحويل ملايين الدولارات في ثوان دون كشف معلومات المرسل والمستقبل لأي أحد.

تاريخ نشأة العملات الرقمية

تاريخ نشأة العملات الرقمية

نبدأ بالحديث تاريخياً عن العملات الرقمية وكيف بدأت فكرتها الأولى، ونعود إلى سنة 1977 حين ظهرت خوارزمية RSA .

التي هي من اختراع الثلاثي ليونارد أديلمان وآدي شامير ورونالد ريفست في معهد Massachusetts للتقنية.

والتي أعلن عنها حينها وتم نشر ورقة اختراعها، وهذه الخوارزمية تتكون من الأحرف الأولى لأسمائهم، أقصد ريفست وشامير وأدليمان.

وكانت الفائدة من هذه الخوارزمية أنها الفكرة الأولى لهذه العملات التي تسمح بتلقي الإيرادات والأموال عن طريقها.

عملة ecash و DigiCash

عملة ecash و DigiCash

بعد سنوات طويلة وتحديداً في عام 1993 اخترع عالم الرياضيات ديفيد تشوم ecash، أول عملة إلكترونية اعتمدت على التشفير.

ثم قام ديفيد تشوم بجمع الأموال لتمويل فكرته ونجح في إنشاء شركة DigiCash لتدير العملة الرقمية المركزية ecash.

تعاقد مع التجار والشركات ليتقبلوا عملته واستخدامها في التعامل الإلكتروني، لكن تأخر التجارة الإلكترونية وعدم تقبل فكرتها أفشل المشروع.

الذهب الإلكتروني E-gold

في عام 1996 خرج دوغلاس جاكسون بفكرة الذهب الإلكتروني E-gold ، وهو كان أول موقع لتبادل الذهب وتداوله.

حيث يتطلب فتح حساب عليه واستخدامه في شراء الذهب وبيعه، لكن تم إغلاقه بعد شبهات عن استخدامه في غسيل الاموال.

مع أن عدد المشتركين وصل إلى أكثر من 3.5 مليون مشترك إلا أنه تم إغلاقه في النهاية.

عملة b-money

في نفس الفترة في 1998 تمكن خريج علوم الكمبيوتر الصيني وي داي Wei Dai من إنشاء مخطط للعملة الإلكترونية b-money.

شاركها عبر قائمته البريدية والتي كانت فكرة للعملات الرقمية الجديدة وحتى آلية التعدين.

في عام 1999 تم إطلاق أول بنك إلكتروني paypal الذي وصلت إيراداته بعد 5 أعوام من تأسيسه 1.4 مليار دولار.

وهذا يدل على تعطش الناس للخروج من نفق البنوك العادية.

متصفح  Tor

عام 2003 ظهر متصفح تور Tor  الذي يوفر تصفح المواقع بإخفاء الهوية وتصفح المواقع المحجوبة والممنوع الدخول إليها عبر المتصفحات العادية.

وشكل هذا دعماً غير مباشر للعملات المشفرة والتشفير وخصوصية التحويلات المالية والصفقات التجارية المشبوهة أو الممنوعة.

عملة البيتكوين

في ظل الأزمة العالمية المالية عام 2008 نشر ساتوشي ناكاموتو ورقة يتحدث فيها عن إيجاد طرق تحويل الأموال بدون مراقبة الحكومات والسلطات المالية.

وأنشأ ناكاموتو البلوك تشين Blockchain وهو بمثابة سجل للمعاملات في العملة الرقمية الافتراضية بيتكوين، ويتيح تبادلاً آمناً للعملة.

وذلك دون الحاجة لوسيط أو نظام تسجيل مركزي لمتابعة حركة التبادل.

ثم في يناير 2009 قام ناكاموتو بأول عملية تعدين، 50 بيتكوين، وبعد أيام تمت أول صفقة لتحويل عملة البيتكوين بين ناكاموتو وهال فيني.

ما حدث بعد ذلك في 9 فبراير 2011 قفزت قيمة عملة البيتكوين وتساوت للمرة الأولى مع الدولار الأمريكي.

وفي شهر مارس عام 2013 وصل عدد وحدات البيتكوين المتداولة 11 مليون عملة، وارتفعت قيمتها في وقتها إلى 92 دولاراً.

مما أدى إلى تجاوز القيمة الكلية للبيتكوين المليار دولار.

بعد سبعة أشهر تحديداً في أكتوبر 2013 تم فتح أول ماكينة صرف آلي للبيتكوين في مدينة فانكوفر بكندا، لتوفر للمستخدمين تحويل عملات البيتكوين إلى عملات تقليدية.

حينها كانت العملات الرقمية تتزايد يوماً بعد يوم، ومنصات البيع والشراء تتزايد لتصل إلى 20 ألفاً في ديسمبر 2017.

كيف تعمل العملة الرقمية

الطرح الذي سنقدمه مهم جداً لفهم آلية عمل العملة الرقمية إن كنت مهتماً بهذا المجال. لذا يجب شرحه بطريقة مبسطة.

العملات الرقمية عملات لامركزية، لا يمكن لحكومة أو بنك أو مؤسسة أن تراقب التحويلات أو تتحكم بطباعتها وإنتاج المزيد منها.

فيتم انتاجها عن طريق التعدين وإرسالها بين الأفراد بدون حاجة للبنك بالتحقق من المعاملات المالية.

يتم التحكم في العملات الرقمية عن طريق Blockchain كما قلنا، وهو دفتر حسابات إلكتروني لا يمكن التلاعب بالمعاملات المالية بداخله.

بمعنى أن كل تعامل اقتصادي أو مالي يحدث على النظام يتم تسجيله وتشفيره في كتلة، وهذه الكتلة يتم ربطها بالكتل الأخرى لتكوين سلسلة من الكتل.

يتم إرسال العملات بين الأشخاص باستخدام برمجيات تدعى محافظ العملات المشفّرة، لتحويل الأموال من حساب لآخر.

ويجب معرفة عنوان المحفظة المرسل إليها وهو عبارة عن كود يعطيه الشخص الي سيتم التحويل إليه.

فيتم تشفير المعاملات التي تتم ثم يتم نشرها على شبكة العملات المشفّرة ويتم ترتيبها.

المعاملات مرئية للجميع وشفافة تماماً على موقع blockchain، لكن لا تتم معرفة معلومات الأشخاص الذين أرسلوا الحوالة أو استلموها.

كل معاملة تتم تؤدي إلى سلسلة فريدة من المفاتيح، ومن يملك سلسلة من المفاتيح فإنه يمتلك مقداراً من العملات الرقمية.

المرتبطة بهذه المفاتيح أو لا يملك شيئاً إن كانت المحفظة فارغة. وتتم إضافة العديد من المعاملات إلى دفتر الحسابات العام.

على شكل كتل من قبل المعدّنين وهذا هو السبب وراء تسمية دفتر الحسابات العام والتقنية الكامنة وراءه بسلسلة الكتل.

التشفير Cryptography

الفرق بين العملة الرقمية والعملة الورقية أن أساس هذه العملة المشفرة هو ليس البنك الذي يتحقق من المعاملات.

لكن هو نظام تحقق لامركزي يعتمد على بعض رياضيات علم التشفير Cryptography.

ولنفهم آلية عمل العملات الرقمية لنحكي قصة بسيطة فيها عنصرين كبداية: سجلات Ledger وتواقيع رقمية Digital signature.

أنت وأصدقاؤك تدفعون لوجبة الغداء بشكل يومي، فبدل أن تتقاسموا وتتحاسبوا قررتم إنشاء سجل مشترك لتسجيل قيمة المدفوعات بينكم.

فتكتبون على سبيل المثال أن أحمد سيدفع لأوس 20 دولاراً، وأوس سيدفع لأمجد 40 دولاراً وأمجد سيدفع لمحمد 30 دولاراً.

وهذا السجل متاح للجميع أن ينظروا فيه ويضيفوا إليه من المعلومات والمعاملات المالية. وفي نهاية كل شهر تلتقون للإطلاع عليه.

وترون المعلومات وتصفون الحساب بينكم، إذا دفعت أكثر مما استلمت، تأخذ هذا المال. وإذا استلمت أكثر مما دفعت تدفع المال.

والقواعد التي يجب تطبيقها للانضمام لهذا النظام البسيط أنه بإمكان أي شخص إضافة أسطر على السجل. وفي نهاية كل شهر تجتمعون لتسوية الأمور.

لكن هذا السجل يعاني من مشكلة أنه متاح وعام ويمكن لأي شخص إضافة أسطر بمعاملات مالية كاذبة.

فلن يمنع أحد أحمد من كتابة أن أوس سيدفع له 100 دولاراً دون موافقته. فكيف سنثق بأن صفقات السجل صحيحة؟

وهنا يأتي دور علم التشفير cryptography والتوقيع الرقمي Digital Signature.

التوقيع الرقمي

يجب أن يكون هناك توقيع رقمي لا يمكن تزويره للشخص الذي سيدفع يثبت أنه رأى السطر المالي ووافق عليه.

فكيف يمكن منع التزوير؟ الطريقة هي أن ينشئ الجميع ما يسمى المفتاح العام public key والمفتاح الخاص secret key.

وكما هو واضح من الاسم، المفتاح السري secret key هو الذي تحتفظ فيه بشكل شخصي.

التوقيع الواقعي الذي نوقعه على الورق يكون ثابتاً بغض النظر عن نوع المعاملة، لكن التوقيع الرقمي يختلف دائماً.

فرقم التوقيع سيكون عبارة عن أصفار وآحاد بنظام التشفير 256 بت، ولكل رسالة ستوقع عليها لديها private key خاص بها.

فلن يقدر أحد أن يأخذ توقيعك الموجود على الرسالة A للتوقيع به على الرسالة B، لأن الرقم يختلف مع الرسالة التي توقع عليها.

بعد التأكد من الرسالة و Private key، سيكون دور public key ليعطي التحقق من العملية  بصح أو خطأ عليها.

ولتحديد ما إذا كان هذا التوقيع هو نفسه المُنشَأ بواسطة المفتاح الخاص.

فإن كنت لا تعرف Private key فمن المستحيل أن تتم معاملة تحقق، والربط بين المفتاحين العام والخاص شرط أساسي.

فحتى لو كان التحويل بين الشخصين نفسهم وبنفس القيمة المالية، فيلزم لكل تحويلة مالية توقيع جديد كبروتوكول لحماية التحويل.

نرجع لمثلنا السابق عن الأشخاص الذين يدفعون ويسجلون بالسجل، ماذا يحدث لو أن شخصاً راكم على نفسه الديون بالسجل التجاري.

وعند الاجتماع الشهري لم يظهر، لكن هذا الأمر لا يمكن أن يحدث، لأن أول سطر بالسجل يجب أن يكون مثلاً:

أن أحمد يمتلك 100 دولاراً، وأوس يمتلك 100 دولاراً، وأمجد يمتلك 100 دولاراً.

فلا يمكنهم مراكمة الديون على أنفسهم بأكثر من 100 دولار، فلو زادت القيمة عن ذلك فسيرفض السجل إجراء العملية.

فلو أن أحمد سيدفع 60 دولاراً لأوس، وسيدفع 40 لأمجد، وسيدفع 20 لمحمد، فالعملية الأخيرة لن تقع لعدم وجود رصيد.

إنشاء السجل العام

لنشرح عن نقطة السجل العام الموجود والمتاح للجميع، كيف ممكن أن يكون موثوقاً بما أنه لا يوجد هيئة مركزية مسيطرة عليه؟

عند كتابة كل سطر مالي، سيتم نشر هذا السطر على السجل الموجود نسخة عنه لدى الجميع.

لكن المشكلة هنا، لو أن شخصاً وصله سطر مالي، كيف يمكنه التأكد أن الجميع وصلهم المعلومات المتعلقة بالسطر المالي؟

ويكون موجود عند الكل بنفس الشكل دون أي معلومات مختلفة؟ وكي يتأكد أن السطر صحيح ومتشابه عند الجميع وبنفس الترتيب؟

وهذه المشكلة تم عرضها بورقة البيتكوين الأولى للعملة، وكان حل مؤسسي البيتكوين أنه يتم الثقة بالسجل الذي عليه حسابات أكثر.

والتي أسموها بالمقالة الرئيسية للبيتكوين بدالة الهاش التشفيرية Cryptographic hash functions. أي أن الحوالة المالية تتم بصيغة هاش.

أي عدد من الأحرف والأرقام على شكل رابط، وهذا الهاش يكون فيه عدد من التشفيرات الصفرية والآحادية التي يصعب حلها.

ولاقناع الجميع بأن يتفقوا على السجل الذي عليه عمليات أكثر، نجعل السجلات في كتل Blocks.

وكل كتلة مكوّنة من قائمة من العمليات مع رمز إثبات العمل Proof of work، والذي هو رقم مميز.

فالعملية تعتبر صالحة فقط عند توقيعها من المرسل، والكتلة تعتبر صالحة اذا كان عليها رمز إثبات العمل Proof of work.

هذه الكتل لها ترتيب معين وعليها ترويسة بها هاش الكتلة السابقة، فإذا تغير ترتيب أي كتلة، سيتغير ترتيب كل الكتل.

وهذا السجل العام نسميه بالعملات الرقمية Blockchain ويمكن لأي أحد إنشاء كتل جديدة ونشرها.

فيجمعون الصفقات الموجودة التي تم نشرها ويجمعونها في كتل ويقومون بما يلزم لإيجاد رقم مميز للهاش الخاص بتلك الكتلة.

ومن ثم يقومون بنشر هذه الكتلة التي أوجدوها.

التعدين

منشئ الكتلة لأول مرة سيحصل على مكافأة الكتلة وهي بالطبع استثناء وليست قاعدة عامة.

هذه العملية لإنشاء الكتل، تسمى تعدين mining الذي يتطلب العمل الكثير ويضيف عملات جديدة للنظام الاقتصادي.

بالنسبة للمعُدِّن، كل كتلة جديدة تحتاج 10 دقائق وهي كاليانصيب بالنسبة إليه، لأن كل معدّن يخمن أرقاماً.

المعدّن المحظوظ من يجد الرقم المميز الذي يدخل الهاش بالكتلة ويحصل على المكافأة، وللتوضيح كل كتلة تحتوي على 2400 تحويل.

وبما أن كل شخص لديه محفظة الكترونية لعملة رقمية، فعندما يرسل عملة لشخص آخر يكون لديه عنوان محفظة الشخص المُرسل إليه.

فيرسل الحوالة بعد التأكيد عليها، وتصل العملية للشبكة، والمعدنون يؤكدون على العملية أنها شرعية فتصبح العملية جزءاً من الكتلة.

تصل العملية للشخص المُستقبل، فيوافق عليها وتدخل محفظته الالكترونية.

كيف نبدأ التداول بالعملات الرقمية

إن فتحت حساباً عن طريق منصة بينانس، فأنت قادر على شراء العملات الرقمية عن طريق الفيزا كارد.

ومن بين العملات الرقمية التي تشتريهم الفيزا عملة tetherUS العملة النظيرة للدولار الأمريكي والتي تتمتع بثبات القيمة.

فغالباً متداول العملات الرقمية عندما يريد تحويل عملاته الرقمية إلى دولار، بدلاً من سحبها يشتري عملة tether us  إلى محفظته.

أما ان كان مهتماً بتحويل العملة الرقمية، فعن طريق المنصة يمكنه التحويل، بشرط إرسال عنوان العملة نفسه للطرفين.

فإن أردت التحويل أو الاستقبال لمحفظة بيتكوين، فيجب أن يكون عندك بيتكوين للتحويل. وإن أردت التحويل إلى ريبل ذات الشيء.

طبعاً أي خطاً بعنوان المحفظة سيجعل الأموال تضيع، فالدقة مطلوبة بمعرفة عنوان محفظة المُرسل والمُستقبل.

المصادر

قناة يلا اقتصاد


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ماكتيوبس

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
2
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.