كتب إلكترونية

روح عظيم المهاتما غاندي – عباس محمود العقاد




روح عظيم المهاتما غاندي – عباس محمود العقاد

روح عظيم المهاتما غاندي : من مؤلفات الأديب والمفكر العظيم عباس محمود العقاد ، يتوفر ملخص عن الكتاب بالإضافة لرابط مباشر لتحميل الكتاب مضمن في نص المقال .

وصف كتاب روح عظيم المهاتما غاندي

يتحدث عباس محمود العقاد في هذا الكتاب عن سيرة المهاتما غاندى ويسرد لنا أفكاره ويحدثنا عن إيمانه ويفصل لنا منهجه في الحياة وفي المقاومة وكيف اتخذ لنفسه أسلوبًا سلميًا ليقاوم به المحتلين.

ومما تميز به الكتاب الترتيب المنطقي والتسلسلي للموضوعات، حيث بدأ المؤلف بمقدمة تتحدث عن آفاق الإنسانية و العناية الإلهية و تاريخ الإنسان.

و هي مدخلا ً للحديث عن أحد عظماء الإنسانية غاندي، كما تطرق للتاريخ الهند، وكيف تخلصت من الإستعمار، موضحاً جهود غاندي والذي يُعتبر من الأسباب الرئيسية، ثم يسلط الضوء على كثير من المحاور الهامة مثل العقيدة والمنهج والمقاومة وغير ذلك من الأمور الفلسفية والفكرية في منهج المهاتما غاندي.

تحميل كتاب روح عظيم المهاتما غاندي

لتحميل كتاب روح عظيم المهاتما غاندي انقر هنا .

نبذة عن الكاتب عباس محمود العقاد

ولد عباس محمود العقاد في أسوان في 29 شوال 1306 هـ – 28 يونيو 1889 و تخرج من المدرسة الإبتدائية سنة 1903 .

عباس محمود العقاد
عباس محمود العقاد

أسس بالتعاون مع إبراهيم المازني و عبد الرحمن شكري مدرسة الديوان ، و كانت هذه المدرسة من أنصار التجديد في الشعر و الخروج به عن القالب التقليدي العتيق .

عمل العقاد بمصنع للحرير في مدينة دمياط و عمل بالسكك الحديدية لأنه لم ينل من التعليم حظاً وافراً حيث حصل على الشهادة الإبتدائية فقط .

لكنه في الوقت نفسه كان مولعاً بالقراءة في مختلف المجالات ، و قد أنفق معظم نقوده على شراء الكتب . التحق بعمل كتابي بمحافظة قنا ثم نقل إلى محافظة الشرقية .

ملّ العقاد العمل الروتيني فعمل بمصلحة البرق ، و لكنه لم يعمّر فيها كسابقتها فاتجه إلى العمل بالصحافة مستعيناً بثقافته وسعة إطلاعه ، فاشترك مع محمد فريد وجدي في إصدار صحيفة الدستور .

وكان إصدار هذه الصحيفة فرصة لكي يتعرف العقاد بسعد زغلول و يؤمن بمبادئه .

و توقفت الصحيفة بعد فترة ، و هو ما جعل العقاد يبحث عن عمل يقتات منه ، فاضطر إلى إعطاء بعض الدروس ليحصل على قوت يومه .

لم يتوقف إنتاجه الأدبي أبداً رغم ما مر به من ظروف قاسية ، حيث كان يكتب المقالات و يرسلها إلى مجلة فصول  كما كان يترجم لها بعض الموضوعات .

منحه الرئيس المصري جمال عبد الناصر جائزة الدولة التقديرية في الآداب غير أنه رفض تسلمها ، كما رفض الدكتوراة الفخرية من جامعة القاهرة .

اشتهر بمعاركه الفكرية مع الدكتور زكي مبارك و الأديب الفذ مصطفى صادق الرافعي و الدكتور العراقي مصطفى جواد و الدكتورة عائشة عبد الرحمن بنت الشاطئ .

من مؤلفات الكاتب :


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ماكتيوبس

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى