أخبارحول العالم

روسيا وقطع كابلات الإنترنت – هل نعود للعصر الحجري إذا قررت فعل هذا ؟

روسيا وقطع كابلات الإنترنت - هل نعود للعصر الحجري إذا قررت فعل هذا ؟




روسيا وقطع كابلات الإنترنت – هل نعود للعصر الحجري إذا قررت فعل هذا ؟

روسيا وقطع كابلات الإنترنت – هل نعود للعصر الحجري إذا قررت فعل هذا ؟

في ظل احتدام المواجهة بين روسيا والغرب وتصاعد التوتر في أوكرانيا تبدو خيارات موسكو واسعة في الرد على التضيق الذي يمارس عليها عبر شبكات الانترنت وعلى رأس الخيارات قطع كابلات الانترنت البحرية

في تصريحات له اعرب حلف الناتو عن قلقله وخوفه بشأن الحفاظ على خط الاتصالات المتواجد تحت المياه بسبب نشاط الغواصات الروسية على خلفية ذلك نشرت مجلة wired الأمريكية في 2018 سيناريو لما قد يحصل

تشير المجلة إلى أن ممثلين رفيعي المستوى في البحرية الأمريكية حذروا لسنوات عديدة من العواقب الوخيمة التي يمكن أن تنتج عن هجوم محتمل للسفن الروسية على كابلات الانترنت مضيفة أن الريصانين يوافقونهم الرأي بل واثقون من أن مثل هذا الهجوم سوف يؤدي إلى انهيار مالي للبلاد

ولذا يعتزم الناتو استعادة مراكز قيادة كانت متواجدة إبان فترة الحرب الباردة والتي من أهدافها حمياة خطوط الاتصالات تحت الماء من الأعمال العدائية المحتملة من قبل موسكو

 في عام 2017 أطلقت العديد من التحذيرات الأمنية الأمريكية حيث قامت غواصات روسية بأنشطة رصد واستهداف مفصلة في محيط البنية للكبلات البحرية في شمال المحيط الاطلسي حيث تعطل كيبل أي سي أي المسؤول عن ربط 20 دولة أفريقية بفرنسا ولم يشهد أي حوادث منذ أن تم تحديثه في عام 2013

مالذي سيحدث إذا انقطع الانترنت عن العالم ؟

يقول البعض إننا سنعود إلى العصر الحجري، ويؤكد أخرون أن لا شيء سيتغير سوى أننا سنرجع إلى حياتنا السابقة قبل دخول الانترنت

أما المتفائلون فيعتبرون أن الافتراض نفسه خاطئ فلا يمكن لشبكة الانترنت أن تتوقف دفعة واحدة عن جميع أنحاء العالم وذلك بسبب تركيبتها وأسس عملها

وخلال اليوم الاول في التوقعات من انقطاع الانترنت ستخسر شركات مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيسبوك وتويتر وانستغرام وواتس اب وغيرها مليارات الدولارات المتأتية من عوائد الإعلانات

فيما ستفقد مليارات العملاء وستصبح الشركات الضخمة مثل جوجل وأمازون كأنها لم تكن وستخسر شركات أخرى مثل مايكروسوفت أقساماً هائلة بعد فترة وجيزة ستنهار الشبكة تماما

وستتوقف أكثر الشركات عن العمل منها المصارف وشبكات الهاتف الثابت والمحمول التي تعتمد جميعها على الانترنت لتسيير أعمالها وستنقطع الكهرباء في معظم ارجاء العالم

فشبكات توزيع الطاقة الحديثة تعتمد على الانترنت في إيصال الكهرباء والطاقة إلى المنازل والمعامل وشبكات الطرق والبنى التحتية الأخرى مثل المياه وشبكات تكرير الصرف الصحي

وفي مستوى أعلى ستتوقف وسائل النقل جميعها في اليوم الأول من انقطاع شبكات الانترنت في البر والبحر والسماء فلا قطارات ولا سفن ولا طائرات ستصل إلى مقاصدها

ثم سيتوقف تدفق النفط والغاز في الانابيب وستتعطل الطائرات الحربية والمدافع وحاملات الطائرات وأجهزة الأستخبارات وأجهزة الأمن العالمية مثل الانتربول ما يهدد بتسيب أمني عام

وسيؤدي انقطاع الكهرباء بعد مرور عدة أيام إلى فساد المواد الغذائية في ثلاجات السوبر ماركت وستثور أعمال الشغب بحثاً عن الطعام والأدوية ومياه الشرب

وسيكون من الصعوبة بمكان استدعاء القوى الأمنية والجيش لضبط الأوضاع فتنفلت الأمور من عاقلها ويبدأ الصراع من أجل البقاء الذي ينتصر فيه الأقوى في العادة بعد مرور أسابيع على انقطاع الانترنت

هناك أعداد هائلة من البشر سيموتون من البرد في المناطق التي تعتمد على الكهرباء أو النفط في التدفئة وسيموت عدد موازي من الناس من الحر وفقدان مياه الشرب الآتية من تحلية مياه البحر في الدول الصحراوية التي تعتمد التبريد والتحلية بواسطة الطاقة

ستكون هناك خسائر فادحة وستتعطل المعاملات المالية بين المصارف العالمية، فهل تخيلت الحياة بدون انترنت؟

اقرأ أيضاً… روسيا وأوكرانيا … حرب نووية أم حرب إلكترونية؟

اقرأ أيضاً… حرب تحركها الأطماع.. لماذا تعتبر أوكرانيا منجم ذهب لروسيا وبوتين؟

اقرأ أيضاً… القنبلة الذرية أخطر أسلحة البشرية

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى