تغذيةصحةنباتات

فوائد البطاطا الحلوة الصحية




ما هي فوائد البطاطا الحلوة

ما هي فوائد البطاطا الحلوة

مرحباً، البطاطا الحلوة من بين أفضل الأطعمة على الإطلاق لاحتوائها على فيتامين A أو البيتا كاروتين وهي الصبغة البرتقالية المميزة للبها.

وتشير الدراسات إلى أن ليس كمية البيتا كاروتين فيها هي العالية وحسب إنما نوع هذا البيتا كاروتين.

فهو من النوع الممتاز الفعال الذي يصل أسرع ويعطي مفعولاً أكثر وأقوى من ذلك الموجود في الخضروات الأخرى.

إنها من الأطعمة النادرة التي تحتوي على فيتامينD ، الذي يلعب أدواراً رائعة على مستوى توليد الطاقة وسلامة العظام والأسنان والقلب والأعصاب والجلد والغدة الدرقية.

تعرف معنا على أشهر فوائد البطاطا الحلوة في هذا الفيديو من معرفة وأكثر.

كيف يمكن أن نستخدمها لتعزيز صحة القلب والشرايين؟ وإذا كنت بحاجة إلى طاقة فما هي أفضل طرق الحصول على الطاقة؟

خمس فوائد لتناول البطاطا الحلوة

تفاصيل أشهر فوائد البطاطا الحلوة مع صديقنا أحمد.

صحة القلب

البطاطا الحلوة تحمي القلب لأنها تحتوي على الكثير من البوتاسيوم ولذلك هي مفيدة في تجنب نوبة قلبية أو سكتة دماغية.

كما أن البوتاسيوم ينظم كهرباء الجسم وتوازن السوائل فيه وبهذا يستقر ضغط الدم وتنتظم وظائف القلب.

المناعة

عندما تتناول البطاطا الحلوة فأنت تقوي مناعتك، حيث تعمل الفيتامينات والتركيبات الكيميائية النباتية الموجودة فيها على تقوية جهاز المناعة في الجسم.

الهضم

كما أن البطاطا غنية بالألياف وبالتالي فهي تساعد في تلافي مشكلة الإمساك خاصة عندما تؤكل بقشرها.

الوقاية من الالتهابات

البطاطا الحلوة غنية بالمواد المضادة للأكسدة ولهذا فإنها قد تقي الجسم من الالتهابات وبالتالي تقيه من المشاكل التي تسببها الالتهابات.

الحمل والإنجاب

مفيدة للحوامل ومن تريد الإنجاب، إذ تحتوي البطاطا على الكثير من حمض الفوليك وهو ضروري لصحة نمو خلايا الأجنة وأنسجتها.

المكونات الغذائية

ربما كانت البطاطا الحلوة؛ واحدة من أفضل الأطعمة على الإطلاق لاحتوائها على فيتامين A أو البيتاكاروتين وهي الصبغة البرتقالية المميزة للبها.

البيتاكاروتين

تشير الدراسات إلى أن ليس كمية البيتا كاروتين فيها هي العالية فحسب إنما نوع هذا البيتا كاروتين.

فهو من النوع الممتاز الفعال الذي يصل أسرع ويعطي مفعولاً أكثر وأقوى من الموجود في الخضروات الأخرى.

فيتامين D

البطاطا الحلوة؛ من الأطعمة النادرة التي تحوي فيتامين D  الذي يلعب أدواراً رائعة على مستوى توليد الطاقة وسلامة العظام والأسنان والقلب والأعصاب والجلد والغدة الدرقية.

ننصح من يخشى من المعادن الثقيلة في طعامه من الزرنيخ والكادميوم والزئبق بالإكثار من تناول البطاطا الحلوة.

الحديد

كما أنها غنية بالحديد الضروري من أجل عمل الكريات الحمراء والعضلات والشعر.

المغنيسيوم

كما أنها غنية بالمغنيسيوم الذي يعتبر العنصر المهدئ ونستخدمه للأطفال المصابين بفرط النشاط والحركة ونقص التركيز.

البطاطا الحلوة والأمراض

ونظراً لتأثير الصبغة البرتقالية المضادة للأكسدة في البطاطا فإن الدراسات تنصح مرضى السرطان بكافة أنواعه بتناولها.

وينصح بما يسمى العصير البرتقالي الذي يحوي كافة الأطعمة برتقالية اللون مثل البطاطا الحلوة؛ والمشمش والبرتقال والمانغا والزبيب والشمام وغيرها.

وتتميز البطاطا الحلوة؛ بوجود صباغ آخر مضاد للأكسدة ضارب إلى اللون الزهري فيها وخصوصاً في المنطقة تحت القشر مباشرة وحتى في اللب والقشرة نفسها.

مرض السكر

بالرغم من أن الكثير من الناس يعتقدون أن البطاطا الحلوة؛ غنية بالكربوهيدرات ومن ثم فهي غير مفيدة لمرضى السكر وتضرهم.

إلا أن هذا الاعتقاد ثبت أنه غير صحيح كما يقول الدكتور جميل القدسي.

التهاب الأعصاب

وتشير الدراسات إلى أن البطاطا الحلوة؛ مضاد حتى لالتهاب الخلايا العصبية في كافة أنحاء الجسم والأنسجة الدماغية أيضاً.

مما يجعله مفيداً لمرضى السكري المصابون باعتلال الأعصاب الذي يؤدي إلى الضعف الجنسي والإمساك والإسهال والخدر والتنميل والشعور بالحرارة والبرودة في الأطراف وغير ذلك.

ويعتبر واقياً للمرضى من كل ذلك.

فهل تتناولون البطاطا الحلوة؟ وهل تعرف هذه المعلومات عنها من قبل؟

 

 

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى