فوائد التمر المذهلة ستجعلك تتناوله يومياً




فوائد التمر المذهلة ستجعلك تتناوله يومياً

فوائد التمر : لنكون صادقين لا يتبادر التمر إلى أذهاننا عندما نفكر بتناول الأطعمة الصحية وهذا أمر مؤسف للغاية كون لهذه الفاكهة فوائد صحية حقيقية لا جدل فيها.

إذن ما الذي سيحدث لو تناولتها يومياً؟ هل يمكن للتمر فعلاً أن يغير مظهرك إن كان الأمر كذلك فكيف؟

فوائد التمر في زيادة الطاقة

فوائد التمر في زيادة الطاقة

يعد الاحتفاظ بقدر كبير من الطاقة مشكلة حقيقية في الوقت الحاضر، فغالباً ما نشعر بالتعب دون بذل أي مجهود نتيجة للتوتر وإجهاد الدماغ المستمرين.

ولكن إذا كنت ترغب في الحفاظ على طاقتك طوال اليوم وأن تكون قادراً على الإنتاج في الفترة المسائية كما هو الحال بعض الظهيرة.

فعليك إدراج فاكهة التمر على قائمة طعامك فهي غنية بالسكريات الطبيعية كالجلوكوز والفركتوز والسكروز، التي تمنحك دفعة الطاقة التي تحتاج إليها.

توصلت دراسة نشرت في المجلة الدولية لعلوم الغذاء والتغذية إلى أن مضغ بضع حبات من التمر أثناء الشعور بالإرهاق يرفع من مستويات الطاقة على الفور.

والآن يمكنك الإستعانة بهذه الحيلة الصغيرة كلما شعرت بالإرهاق.

فوائد التمر وخفض مستويات الكوليسترول

التمر خفض مستويات الكوليسترول

رغم أن التمر حلو جداً إلا أن نسبة الدهون به منخفضة جداً وهو خال تماماً من الكوليسترول، لذا فهو أفضل نظام غذائي يمكنك العثور عليه.

يؤدي تناول التمر المنتظم إلى تحقيق التوازن في مستويات الكوليسترول مما يساعد في خسارة الوزن.

فالكوليسترول المرتفع ليس ضاراً لمظهرك فحسب بل يؤدي إلى زيادة فرص الإصابة بأمراض القلب أو السكتات الدماغية.

وبتناولك لحبتين من التمر يومياً لن تحصل على اللياقة البدينة فقط بل ستوفر الحماية لجسمك من الداخل كذلك.

فوائد التمر وتحسين عمل الجهاز الهضمي

فوائد التمر وتحسين عمل الجهاز الهضمي

يعد الجهاز الهضمي أحد أكثر أجزاء الجسم أهمية، فهو إما يمنحنا الصحة أو يسلبنا إياها إضافة لتحكمه بحالتنا بشكل عام.

لذا إن بدا أن جهازك الهضمي يعاني من بعض المشاكل فسيقوم التمر بحلها بدقيقة واحدة.

يحتوي التمر على الألياف القابلة للذوبان وهي مفيدة بشكل خاص في تنظيم عملية الهضم وحل مشكلة الإمساك.

ينصح المختصون بنقع بضع تمرات في الماء ليلة كاملة وتناولهن في الصباح كوجبة للإفطار، حيث سيزيد هذا من قدرات التمر الطبيعية أكثر ويساعد جهازك الهضمي على العمل بصورة أفضل.

فوائد التمر في تنظيم ضغط الدم

فوائد التمر في تنظيم ضغط الدم

عادة ما يحدث ارتفاع ضغط الدم نتيجة للإفراط في استهلاك الصوديوم أو الملح الذي نتناوله في وجباتنا الغذائية.

ولكن كما تعلم التمر ليس كأي نوع آخر من الطعام فهو بالكاد يحتوي على الصوديوم، وبدلاً من ذلك فهو غني بالبوتاسيوم الذي يعزز من عمليات طرد الصوديوم.

وهذا تماماً ما يجعله جيداً في تنظيم ضغط دمك، لذا إن كنت تعاني من هذه المشكلة وترغب بالعثور على حل طبيعي فعليك حتماً إلقاء نظرة فاحصة على هذه الفاكهة.

التمر وتحسين البصر

التمر وتحسين البصر

يكاد يستحيل العثور على شخص يملك رؤية مثالية، حيث تتأثر صحة أعيننا بالحواسيب وشاشات الهاتف العمل والدراسة.

ولحسن الحظ هناك بضعة منتجات طبيعية وصحية يمكن أن تساعدك في حل هذه المشكلة والتمر واحد من بينها.

تحتوي هذه الفاكهة على مقدار هائل من فيتامين أ الذي يمنح عينيك جرعة مناسبة من العناصر الغذائية مما يعزز من قدرتك على الإبصار.

لذا إذا كانت هذه إحدى أكبر المشاكل التي تواجهك أو كنت تعاني منها ولكن بحجم محتمل فحتماً سيحسن التمر من وضع عينيك.

التمر لتقوية العظام ومحاربة الهشاشة

التمر لتقوية العظام ومحاربة الهشاشة

لا يخفى على أحد أن التقدم بالسن يجعل العظام هشة أكثر وجميع هذه التغيرات لا تنتهي على خير للجسم.

حيث تسبب آلاماً شديدة وتشوه العظام وغيرها الكثير من الأمور السيئة، ومع ذلك يمكن للتمر تعديل الأمور هنا أيضاً.

من فوائد التمر أنه غني بالعناصر الهامة وهي الفوسفور والبوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم المعروفة بقدرتها على منع حدوث مشاكل للعظام بما فيها هشاشة العظام.

لذا إن كنت ترغب بمنح عظامك علاجاً إضافياً فسيقوم التمر بالمهمة.

التمر وتقوية جهاز المناعة

التمر وتقوية جهاز المناعة

إلى جانب جميع الفيتامينات والعناصر الغذائية المفيدة فمن فوائد التمر أنه غني أيضاً بمضادات الأكسدة التي تحمي خلايا جسمك من الجذور الحرة.

وبالتالي تمنع حدوث عدد هائل من الأمراض وردود الفعل الضارة التي تحدث في الجسم.

حيث تحتوي حبة التمر على ثلاث من مضادات الأكسدة الهامة وهي الفلافونويد والكاروتينات وأحماض الفينول.

فعندما يكون الأمر متعلقاً بالحد من الالتهابات لا يمكن الاستغناء عن الفلافونويد.

وعلاوة على ذلك أثبتت دراسة أجرتها جامعة السويس في مصر أن الفلافونويد الموجود في التمر يساعد في الوقاية من السرطان ومرض السكري.

أما الكاروتينات فتركز على عمل القلب وتساعد في الحفاظ على سلامته، وتعتبر أحماض الفينول الأفضل في التقليل من خطر الإصابة بالسرطان.

لذا كما ترى يمكن للتمر تزويد الجسم بالحماية المعقدة بلمح البصر.

التمر وتحسين عمل الدماغ

التمر وتحسين عمل الدماغ

من منا لا يريد دفعة صغيرة للدماغ خاصة في الصباح عندما تكون استيقظت للتو من ساعات الراحة؟

يمكن لإضافة التمر إلى نظامك الغذائي إحداث فرق حقيقي، فالتمر يحتوي على جرعة من مضادات الأكسدة القوية التي يمكن أن تحسن بشكل ملحوظ من وظيفة الدماغ.

فقد أظهر علماء أستراليون في دراسة أجريت على الحيوانات أن تناول التمر يعزز من الذاكرة وقدرات التعلم.

إن تناول حبتين من التمر كل صباح كفيل بمساعدتك لبدء يومك وتزويد دماغك بالطاقة.

زيادة عملية الأيض

يحتوي التمر على المجموعة المعقدة لفيتامينات ب إلى جانب فيتامين ك وفيتامين ب2 والنياسين وغيرها من المعادن والعناصر الغذائية المفيدة.

وجميع هذه المكونات تساعد الجسم في زيادة معدل عملية الأيض في الجسم مما ينتج عنه حرقك عدد أكبر من السعرات الحرارية أكثر من أي وقت مضى.

إضافة إلى ذلك بما أن هذه عملية طبيعية تماماً لن يكون هناك ما يدعو للقلق من عودة الوزن الزائد الذي تمت خسارته.

فيساعد التمر جسمك في تحقيقه للتوازن مع وزنه الجديد والحفاظ عليه.

بالطبع هذه الطريقة ناجحة إلا إذا كنت ستتناول إلى جانب التمر كميات كبيرة من السكريات والوجبات السريعة

كلما كان نمط حياتك صحياً أكثر منحك التمر نتائج ملحوظة أكثر.

التمر والحصول على بشرة مثالية

التمر والحصول على بشرة مثالية

يحلم الجميع بامتلاك بشرة صافية ومثالية، ولكن للأسف تتأثر البشرة بعدة عوامل ولعل النظام الغذائي أكثرها أهمية.

وهذا ما يجعل فوائد التمر مهمة للغاية لغناه بالفيتامينات والمعادن، فعلى سبيل المثال يحسن فيتامين ج من مرونة البشرة بينما لفيتامين د أثر رائع في منحك بشرة ناعمة.

فضلاً عن ذلك يمنع التمر تراكم الميلانين في الجسم ويحد من علامات الشيخوخة، ويساعد في حل مشاكل البشرة الدهنية.

وهكذا سيؤدي تناول التمر بانتظام إلى منحك بشرة منتعشة وصافية ورائعة.

الاعتدال في تناول التمر

إذا كنت ترغيب بالإضافة التمر إلى نظامك الغذائي فعليك أولاً معرفة أن التمر مرتفع السكر والسعرات الحرارية نوعاً ما.

لذا عليك دائماً تناوله باعتدال، فتناول تمرتين يومياً أكثر من كاف للحصول على جميع الفوائد الصحية التي يحتاجها جسمك.

بالإضافة إلى ذلك هناك عدة طرق لإدراج هذه الفاكهة في وجباتك بدءاً من استخدامه كنوع من المقبلات وانتهاءاً بتناولها كوجبة خفيفة بين الوجبات الرئيسية.

أما إذا كنت ترغب  في زيادة فوائد التمر فاحرص على إضافة المزيد من الفاكهة كالتفاح والموز الوكمثرى إلى قائمة طعامك.

لا يمكن للتمر القيام بكل العمل نيابة عنك، فطالما أنت بعيد عن مسببات التوتر حاول الالتزام باتباع نظام غذائي صحي والحركة أكثر وستضاعف جميع نتائج عملك الشاق.


المصادر

.

يوتيوب قناة الجانب المشرق

^


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
مشاركة

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.