ما هو الدين الصحيح لجميع الناس




ما هو الدين الصحيح لجميع الناس

لماذا يجب ان أعتنق ديناً؟ هل يكفي الإيمان بوجود خالق؟ ولماذا الدين الإسلامي؟

ما المشكلة أن أكون مؤمناً بالله لكن لست مؤمناً بدين معين، فأنا محترم وناجح ولدي أخلاق وجيد مع كل الناس وأحاول أن أكون جيداً مع كل مخلوقات الله.

كيف بدأت قصة الدين

كيف بدأت قصة الدين

أثبتنا سابقاً وجود خالق، وقلنا أن هذا الخالق متّصف بالكمال وإلا ما كان الكون بهذه الدقة. فهو العليم الخبير الحكيم.

وإلا فهذا الكون الواسع المتشعب سينفجر في ظرف أقل من ثانية ولن يتحمل الوجود بدون قوانين دقيقة.

إذن، فالله هو عليم وحكيم وخبير.

فهل من الحكمة أن يخلقنا ويتركنا هكذا؟ أم من الحكمة أن يتصل بنا ويقول لنا أموراً، كأن يخبرنا عن نفسه.

ويخبرنا عن أمور مفيدة لنا في حياتنا؟ ويقول لنا أموراً ضارة بنا في بحياتنا لنبتعد عنها.

الأكيد ليس من الحكمة أن يخلقنا ويتركنا نتخبط في دنيانا ولا نعرف كيف نكسب المال.

فالناس تسرق مثلاً وتعتدي على ملكية الآخرين، ولا نعرف كيف نتكاثر فيقع الناس في الحرام.

أن يقول لنا أن الشباب يتزوجون البنات، ولا يجوز أن يتزوجوا أخواتهم ولا أمهاتهم ولا بناتهم ولا خالاتهم ولا عماتهم.

عدم وجود التعليمات هذه يمكن أن يجعل الدنيا غابة ليس فيها أي نظام، بالتالي أكيد سيخلقنا ويتواصل معنا.

فكيف سيتواصل معنا؟ ليس بالإيميل والموبايل فهذه الأشياء يمكن أن تنقطع، أفضل شيء أن يرسل لنا أحداً يبلغنا ويشرح لنا.

فمن يرسل؟ هل يرسل ملاكاً؟ سنخاف ونركض هاربين. فالأفضل أن يرسل لنا واحد منا، أحسن واحد فينا ويعطيه كتاب يقرأه لنا ويمنعه أن يؤلف من عقله.

هذه هي قصة الدين ببساطة.

الدين مصدر الأخلاق

الدين مصدر الأخلاق

عندما أرسل لم يرسل أبو جهل بل أرسل الصادق الأمين، أعطاه كتاباً وقال له أنه ليس من حقك أن تؤلف في هذا الكتاب، إن هو إلا وحي يوحى.

الدين مهم جداً لحياتنا، وهو مصدر الأخلاق، والملحد الذي ينكر وجود الله لا يستطيع أبداً أن يرد على هذا السؤال:

ما هو مصدر الأخلاق. لأن العلم مصدر الصح والخطأ في العلوم الطبيعية لكن ليس في الأخلاق.

فالعلماء الذين قتلوا الملايين في أفران هتلر في ألمانيا النازية هل كانوا على حق أم على خطأ؟

علمياً كانوا ممتازين، لأنهم قتلوا أكبر عدد من الناس بأقل كمية من الغاز، لم يهدروا الكثير من الغاز.

لكن الأخلاق تقول أنهم على خطأ، لأنهم قتلوا أبرياء.

إذن ما هو مصدر الأخلاق؟ العلم لا يقول صح وخطأ أخلاقياً، فمصدر الأخلاق هو الدين.

مصدر الأديان واحد

هناك عدة أديان، فأي دين هو الصح؟ نحن نؤمن أن هناك إله واحد ونؤمن أن هناك نوع إنساني واحد.

فطالما هناك إله واحد فهو يرسل، ونوع إنساني واحد فهو يستقبل، فالأكيد هو دين واحد.

هذا الدين ليس دين محمد ولا دين موسى ولا عيسى بل دين ربنا الذي أرسله لهذا النوع الإنساني.

مرة مع محمد ومرة قبل ذلك مع عيسى ومرة قبله مع موسى، دين ربنا يجب أن يكون مناسباً للناس كلهم.

فما هو المناسب لكل الناس؟

عندما يقدم الناس ضيافتهم يسألون ضيفهم، هل تشرب الشاي؟ فبعض الناس لا يشربون الشاي. أو يسألون هل تشرب القهوة فبعض الناس لا يشربون القهوة.

الأمر الوحيد الذي يحضرونه للضيف دون سؤال هو الماء، فلا أحد يسأل الضيف أتشرب الماء أم لا. فهو السؤال مضحك.

لأننا كلنا نشرب الماء، الماء لا لون لها ولا رائحة وطعمها مستساغ فلا حلوة ولا مرة.

ودين الله ليكون مناسباً لكل الناس، رجالاً ونساءً، بيضاً وسوداً، وعرباً وهنوداً، يجب أن يكون مثل الماء، ليس مخلوطاً بالثقافات.

المشكلة أن كل واحد يحاول أن يخلط الدين بثقافته ويلوّن الدين بلونه.

إذن، هذا الدين يجب أن يكون مناسباً للناس كلهم وليس محدوداً، وليس مسمى على اسم إنسان وليس على إسم قبيلة وليس على إسم منطقة جغرافية.

دين اسمه دين نطيع كلام الله، دين أن نستسلم لأوامر الله.

دين الإسلام هو الدين الحق

كل الأنبياء أطلقوا على أنفسهم مسلمين وكل أتباع الأنبياء أطلقوا على أنفسهم مسلمين.

سيدنا نوح عليه السلام يقول: وأمرت أن أكون من المسلمين

سيدنا إبراهيم عليه السلام: إذ قال له ربه أسلم قال أسلمت لرب العالمين

سيدنا موسى عليه السلام يقول لقومه الذين نظن أنهم كانوا يهوداً، فاليهود هو العنصر لكن في الديانة ماذا قال لهم:

وقال موسى يا قوم إن كنتم آمنتم بالله فعليه توكلوا إن كنتم مسلمين

إذن، أتباع موسى عليه السلام مسلمين ودينهم الدين الإسلامي.

سحرة فرعون قالوا: ربنا أفرغ علينا صبراً وتوفنا مسلمين

سيدنا سليمان عليه السلام بعث إلى ملكة سبأ وقال لها: ألّا تعلوا علي وائتوني مسلمين

ملكة سبأ قالت: إني ظلمت نفسي وأسلمت مع سليمان لله رب العالمين

حواريّ سيدنا عيسى بن مريم قالوا: وإذ أوحيت إلى الحواريين أن آمنوا بي وبرسولي قالوا آمنا واشهد بأننا مسلمون

الرسول عليه الصلاة والسلام يقول: الأنبياء إخوة لعلات أمهاتهم شتى ودينهم واحد.

دين الله دين الإسلام، هو الدين الذي جاء به جميع الأنبياء.

المصادر

قناة Bridges Foundation


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ماكتيوبس

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
2
+1
0
+1
0
+1
0
+1
1
+1
0

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.