صحة

مسكنات الألم الطبيعية وأنواع الألم




مسكنات الألم الطبيعية وأنواع الألم

يتحدث دكتور بيرج عن أفضل مسكنات الألم الطبيعية ، والعلاجات الطبيعية المتوفرة في كل مكان.

هل تعلمون أن ما قيمته 635 مليار دولار يتم إنفاقها سنوياً على مسكنات الألم سواء على الأدوية أم على خسائر الإنتاج.

ويبدأ الأمر عندما يتعاطى البعض عقاقير الوصفات الطبية ثم يصبحون مدمنين عليها، وربما ينتهي بهم المطاف في تعاطي المواد الأفيونية والمعاناة من الأعراض الجانبية.

ويصبح الإقلاع عن ذلك بمنتهى الصعوبة ليجد المريض نفسه مضطراً دائماً إلى اللجوء إلى حلول آنية كهذه.

أنواع الألم

أنواع الألم

ينقسم الألم بحسب مصدره إلى ثلاثة أصناف، وأولها ما يسببه تلف الأنسجة، عند التزحلق والوقوع مثلاً والشعور بالتواء شيء ما، ما يؤدي إلى حدوث رضة أو إصابة ما تتسبب بألم.

أما النوع الثاني فهو تلف الأعصاب، الذي قد يرجع إلى اعتلال الأعصاب لدى مرضى السكري، عندما تتحلل الأعصاب نتيجة ارتفاع مستوى السكر وهذا أيضاً أحد مصادر الألم.

أما النوع الثالث فهو الألم الرجيع الذي غالباً يتم إغفاله وإساءة فهم سببه، يعاني الكثيرون آلاماً في أماكن معينة يعود سببها إلى مكان آخر في الجسم كالجهاز الهضمي بالدرجة الأولى.

إذا كان الألم عند الكتف الأيمن أو عند الجهة اليمنى من الرقبة أو بين لوحي الكتف أو في العضلة شبه المنحرفة اليمنى، فعلى الأرجح أن سبب هذا الألم من المرارة أو الكبد.

أما إذا كان الألم من الجانب الأيسر فمن المحتمل أن سببه البنكرياس، نتيجة تناول طعام غير محبذ.

أما الشعور بألم أسفل الظهر فقد يعود سببه إلى تشكل حصى الكلى.

وفي حال كان الألم في الربع السفلي الأيمن فقد يكون سببه الزائدة الدودية.

وهكذا نجد أن الكثير من أعراض الألم تعزى إلى خلل من مصدر مختلف تماماً، فألم الرأس سببه الجهاز الهضمي.

وما لم تتم معالجة الأعراض بالعودة أصل الألم فلن تتخلص من الألم.

قصة مرضية

أتت سيدة إلى عيادة دكتور بيرج لأنها تعاني ذبحة صدرية أل ألماً في الصدر، وكانت قد زارت الطبيب وأنفقت 40 ألف دولار على الفحوصات التي جرت في غرفة الإسعاف.

ولم يتم العثور على أية مشكلة في القلب، وأتت تريد المساعدة، فسألها الدكتور: متى شعرت بالألم؟

أجابت: في الأسبوع الماضي على ما أعتقد، فطلب منها تحديد يوم، فأجابت يوم الثلاثاء.

وطلب منها أن تحدد الوقت فتذكرت ملياً ثم قالت في الخامسة، سألها ما الذي حدث قبل ذلك مباشرة؟ هل أكلت شيئاً ما أو فعلت شيئاً ما؟

ففكرت وقالت أجل، لقد توقفت عند أحد محلات المثلجات وتناولت الموز بالقشدة المجمدة، وهذا ليس من عادتي.

طلب منها الطبيب أن تستلقي، عند تناول الموز بالقشدة المجمدة سيؤدي هذا إلى حدوث انتفاخ في الجهاز الهضمي وحتى المرارة.

بدأ الدكتور بتدليك مكان المرارة التي كانت صلبة كالحجارة واستر بالتدليك، واختفى ألم الصدر الذي كانت تشعر به بالكامل.

وهكذا وجدت أن سبب الألم كان الطعام الذي أكلته، وتلك في الصلة التي يغفلها البعض في كثير من الأحيان.

قد يعاني المريض آلاماً مزمنة في الظهر وآلاماً جراء السرطان أو الألم الليفي العضلي الذي غالباً ما يشهر المصابون به بألم من أحد الجانبين وهو عادة الأيمن.

وإذا كان الأمر كذلك يجب فحص المرارة.

آلام الرأس ومجدداً يعود سببها إلى الجهاز الهضمي ولا سيما نوع الطعام الذي تم تناوله.

التهاب المفاصل سواء الموضعي أم العام، ألم ما بعد الجراحة أي في مرحلة التماثل للشفاء.

التهاب المفاصل الروماتويدي عندما ينتشر الالتهاب في الجسم، وبعد ذلك الألم جراء الإصابات.

مسكنات طبيعية للألم

المكمل DMSO

النوع الأول من المسكنات الطبيعية للألم هو المكمل DMSO دي ميثيل سلفوكسيد.

يمكن الحصول عليه على شكل كريم، فهو ينفذ داخل الجلد بسهولة كبيرة، كما أنه يعبر أغشية الخلايا بدون إلحاق الضرر بها.

ولذلك فإن استخدامه على المفاصل رائع جداً، أو على الالتهابات في مختلف أنحاء الجسم سواء عضلية أم مفصلية، فهو متوفر بكثرة كما أن آثاره الجانبية محدودة جداً.

بنفوتيامين

النوع الثاني من المسكنات الطبيعية للألم هو مكمل أيضاً يدعى بنفوتيامين، يمكن الحصول عليه من المركز الصحي أو من الإنترنت.

وهو عبارة عن فيتامين B1  المنحل في الدهون، وهو مركب أصلاً يساعد على اختراق الدهون فهو منحل في الدهون، ويمكنه النفاذ داخل غمد الميالين وحتى داخل الدماغ.

ويساعد على شفاء اعتلال الأعصاب الذي يسببه مرض السكري.

لدى الشعور بوخز أو ألم في القدمين أو حرقة في القدمين أو اليدين فأنتم بحاجة بنفوتيامين، كما أنه مفيد جداً في التخفيف من مضاعفات السكري وآثاره الجانبية، وهو مكمل رائع.

جذر نبات القراص

النوع الثالث من المسكنات الطبيعية للألم هو جذور نبات القراص.

وهو أحد الأعشاب المضادة للالتهاب، يمكن بزيادة كمية تناوله ملاحظة أثره الرائع في تقليل الالتهاب في الجسم، كما أن أثاره الجانبية محدودة ولذلك هو فعال.

فيتامين D3

النوع الرابع من المسكنات الطبيعية للألم  فيتامين D3 بكميات تقارب 20 أو 30 أو 40 ألف وحدة دولية، وهذه الكمية ينصح بها لأنه جيد لآلام أسفل الظهر والالتهابات.

كما أنه يعمل مثل الكورتيزول طبيعي فهو مضاد التهاب في الجسم وهكذا فهو فعال ضد الألم.

لحاء الصفصاف

النوع الخامس من المسكنات الطبيعية للألم  لحاء الصفصاف الذي يحتوي على مركب كيميائي يتحول إلى حمض الساليسيليك، الذي هو عبارة عن أسبرين في الأساس، فهو صيغة طبيعية من الأسبرين.

فالأسبرين مستخلص بداية من الصفصاف، إلا أن الأسبرين أشد تركيزاً منه، والمهم أن لحاء الصفصاف يتمتع بخصائص رائعة لتسكين الآلام.

زيت السمك

النوع السادس من المسكنات الطبيعية لألم  زيت السمك أو زيت الكريل القريدس، أو زيت كبد الحوت وهو المفضل لدى جميعنا جيدة لتسكين الألم.

يحتوي زيت كبد الحوت على فيتامين A و D ، وعلى أحماض أوميغا 3 الدهنية المضادة للالتهاب.

المصدر:

يوتيوب /دكتور بيرج – مسكنات الألم الطبيعية

https://www.youtube.com/watch?v=eCD9Cv4yuGY

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى