الآدابكتب إلكترونية

ملخص رواية أنت لي




ملخص رواية أنت لي

رواية أنت لي من أفضل الروايات العربية الرومنسية التي كتبت حديثاً في الأدب العربي.

صفحات الرواية تدور كلها حول معاني الحب وأحداث الحرب والرعب والخوف والأمان، وأيضاً تدور حول مراحل العمر من الطفولة إلى المراهقة ثم إلى الشباب.

مراجعة رواية أنت لي

مراجعة رواية أنت لي

رواية أنت لي للكاتبة السعودية منى المرشود تعتبر أشهر رواية لها على الإطلاق.

وتتناول الرواية قصة أسرة من الأسر التي تعيش في أحد بقاع العالم العربي، والتي تعاني من مرارة الحروب وكوارثها والتي ينتج عنها تبعات مريرة مؤلمة.

امتدت أحداث الرواية لأكثر من خمسة عشر سنة وخلالها يتغير فيها الأشخاص بين تقلبات الحياة والحرب بأهوالها حتى انطفأت شمس الأمان.

ثم تنتهي الحرب بعودة الأمان وقد مات من مات.

السرد الروائي

ويتم سرد أحداث الرواية من قبل الطفلة رغد بطلة الرواية، وهي يتيمة الأب والأم تنتقل فيما بعد إلى بيت عمها.

الذي يقوم برعايتها مع أولاده وليد وسامر ودانا والتي كان عمرها في ذلك الوقت ثلاث سنوات، في بيت عمها تقابل ابن عمها وليد والذي كان يهتم بها كثيراً وبرعايتها.

ومن بداية مقابلة الطفلين رغد ووليد يقعان في حب بعض وتتلعثم رغد في حروف اسم وليد فبدل أن تناديه أنت وليد تناديه أنت لي.

ولم تكن تعرف أنها منذ تلك اللحظة ستمتلكه إلى الأبد، وبرغم الظروف القاسية شب حب الطفلين لبعض ومن ثم قست الظروف عليهم أكثر.

ويدخل وليد السجن لسنوات وبعد فترة طويلة يخرج وليد ليجد حبيبته مخطوبة لأخيه سامر.

في كل محطة من محطات وليد ورغد كان يفترقان وما يلبثان أن يعودا إلى بعضهما ثم ينفصلان من جديد وفي النهاية يقابل رغد في آخر محطة والى الأبد لقاء لا فراق بعده.

رأي في الرواية

من الروايات المميزة التي حصلت على تقييمات كثيرة جداً من قبل كثير من القراء وحققت نجاحاً كبيراً.

رواية أنت لي رواية رومانسية من الطراز الرفيع وطريقة سردها مميزة.

اقتباسات من رواية أنت لي

أحبك من لا أعرف متى وإلى لا أعرف متى.

وشردت في اللاشيء الذي لا أراه أمامي.

لا أصعب من هذه الكلمة، لا أصعب من هذه اللحظة، لا أصعب من أن تحاول وصف ما لا يمكن وصفه بأي شكل.

كيف أتمنى الذهاب إلى مكان واسع رحيب تعبث تيارات الهواء في سمائه بحرية.

إلى البحر حيث أرمي بأثقال جسدي وهموم صدري الضائق الحزن إلا أنني عدت إلى المنزل الكئيب وجدرانه العائقة لأبقى رفيقاً لشقيقتي الغاضبة.

هذا الخوف مرعب، لأننا تحت سطوته نقترف الحماقات عندما نخاف، تتحول كل حاجاتنا الإنسانية إلى حاجة واحدة فقط، الرغبة في النوم للأبد.

إن شمساً تشرق وتغرب دون أن تريني إياها، هي ليست شمساً. وإن قمراً يسهر في كبد السماء دون أن يعكس صورتها هو ليس قمراً.

أتمنى أن تعجبكم رواية أنت لي عندما تقرأونها، والسلام.

المصدر يوتيوب قناة Etman

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى