نتفلكس Netflix تعرف كيف بدأ واشتهر




 موقع نتفلكس كيف بدأ واشتهر

سنتحدث عن موقع نتفلكس Netflix ، كيف وصلت وما الذي تنوي فعله في المستقبل؟

نحن اليوم نعيش عالم جديد، من الترفيه المنزلي، نشاهد التلفاز بطريقة مختلفة عن الماضي، وعندما نقول ماضي، لا نقصد خمسون سنة.

الماضي منذ عشر سنوات فقط، نتفلكس Netflix غيرت الطريقة التي نستخدم به التلفاز، مثل أبل التي غيرت الطريقة التي نستمع فيها للموسيقى، عن طريق الأيباد ، والجوالات عن طريق الآيفون.

كيف بدأت نتفلكس Netflix

البداية كانت في عام 1997 بين اثنين مهندسين في البرمجة، الأول اسمه ريد هاستيك، والثاني مارك راندولف.

راندولف كان شخص ثري، يريد أن يستثمر في أي شيء، خصوصاً عن طريق الانترنت، في نهاية التسعينيات.

بدأت ثورة المواقع في الانترنت، وكان راندولف يبحث عن شركة يستثمر بها، ولكن ريد كان لديه موقف مع أكبر شركات لتأجير الأفلام في التسعينات.

وهذه الشركة اسمها بلوك باستر، والفكرة أن ريد استأجر فيلم منهم، وتأخر في إعادته، وعندما أعاده دفع غرامة 40$، وعندها أخذ يفكر في طريقة، توقف جشع تجار أشرطة الفيديو.

نتفلكس Netflix لاستئجار الأفلام

والفكرة التي جاءته، أنه بدل أن يأتي العميل إلى المتجر لكي يستأجر أي شيء، يبقى جالساً في منزله، ويستأجر أي فيلم يريده، عن طريق الإنترنت، ويرسل له الفيلم في البريد.

وهذه الطريقة بدأت في عام 1997، ولكن في عام 1999 غيروا الطريقة، فبدل أن تدخل الموقع، وتختار الفيلم، وتدفع قيمة الفيلم.

ستقوم بالاشتراك الشهري، وخلال الشهر تطلب الأفلام التي تريدها، وتدفع لمرة واحدة، كاشتراك شهري في الموقع، وتطلب الذي تريده.

في عام 2000 عانت الشركة من مشاكل مالية كبيرة، فكانت مصاعب تشغيلية ومالية، وهذا ما جعل ريد، يذهب إلى بلوك باستر، ويعرض عليهم أن يستثمروا في نتفلكس Netflix.

عرض عليهم استثمار في Netflix، مقابل حصة من الشركة، بمبلغ خمسين مليون دولار، ولكن للأسف رفض بلوك باستر العرض.

وفي عام 2002 عرضوا الشركة للاكتتاب العام، ونزلت الأسهم، فكانت قيمة السهم في ذلك الوقت 15$، وبالمقارنة اليوم سعر السهم في نتفلكس Netflix 318$.

وهذا الاكتتاب ساعد الشركة بتجاوز المحنة المالية والعواقب المالية، وفي عام 2003 احتفلت نتفلكس، بوصول عدد المستخدمين والمشتركين في نتفلكس، إلى مليون مستخدم.

وفي عام 2004 بلوك باستر، عرفت أن طريقة نتفلكس Netflix هي الأفضل، لهذا بدأوا في خدمة البريد الخاصة بهم مثل نتفلكس.

نقلة نوعية

في عام 2007 كانت البداية الفعلية لشركة Netflix، فقد بدأوا بالتطور، ورأوا أن سرعة الإنترنت كانت في ازدياد، وبدأ ظهور اليوتيوب واستخدامه يكثر.

فقاموا باستخدام خدمة الستريمنج، وهي البث الرقمي من خلال الإنترنت، لم يتوقفوا عن ارسال شريط الفيديو عن طريق البريد، ولكن أضافوا خدمة الستريم من دون أي مبلغ إضافي.

ولكن في البداية مثلاً، كنت تشاهد من 6 ساعات إلى 12 ساعة حسب الباقة في البريد، التي اشتركت بها، وعندها زاد عدد المستخدمين في 2007 إلى 5.5 مليون مستخدم.

كانت أول شركة تبث المحتوى عن طريق الستريمنج، والمنافسين لم يتركوا ملاحقة الشركة، ففي عام 2011 كانت نتفلكس، هي التي تقدم المحتوى عن طريق الانترنت.

وهنا ظهرت شركة هولو، وبنفس الوقت توسعت Netflix عالمياً، ودخلت على كندا وأمريكا اللاتينية، وفي عام 2012 دخلت على بريطانيا وبعض الدول الأوروبية.

أول انتاج تلفزيوني لشركة نتفلكس Netflix

مع كل هذا النجاح، بدأت نتفلكس تلاحظ أن هناك مشكلة ستحصل، ففي بداية نتفلكس في 2007 وقبلها، كانت تأخذ حقوق الإنتاج من شركات الإنتاج العالمية، بمبالغ صغيرة جداً.

وشركات الإنتاج العالمية، كانت ترى أن Netflix غير مجدي، بالاعتماد على الفيديوهات، وأن التلفاز هو المسيطر، في ذلك الوقت، وأن الانترنت من المستحيل أن يسحب الجمهور.

ومع ظهور هولو ونتائج نتفلكس خلال أعوام متعددة، بدأت شركات الإنتاج، برفع الأسعار على نتفلكس، وهذا الشيء كانت نتفلكس تتوقعه، لهذا قرروا أن يقوموا بالانتاج بأنفسهم.

ولهذا في عام 2011 بدأوا بانتاج أول مسلسل تلفزيوني خاص بهم، وكان مسلسل house of cards ولكن المسلسل لم يعرض مباشرة إلى غاية عام 2013

وفي نفس السنة عرضوا مسلسل orange is the new black طبعاً المسلسلين كان نجاحهم باهر، وبدأت شركات الانتاج ترى خطة نتفلكس.

فأصبحت الشركات تؤخر عروضها على نتفلكس Netflix ، وترفع الأسعار ب 5 أضعاف، في نهاية عام 2015 بدأ التوسع الفعلي، لشركة نتفلكس.

وأطلقوا خدمة على مستوى العالم، ومع نهاية 2015 وبداية 2016 بدأت تصل الخدمة، إلى الشرق الأوسط.

قوة الإنتاج التلفزيوني

وإلى عام 2017 أكملت نتفلكس الإنتاج التلفزيوني بشكل جنوني، بدفعة أربع مسلسلات جديدة في كل شهر، ووصل عدد المستخدمين مشاهدة العروض على نتفلكس، إلى 73% في أمريكا.

والخطوة التالية لشركة نتفلكس، أنها بدأت باستثمار الانتاجات المحلية حول العالم، ببساطة نتفلكس عندما دخلت السوق العالمي، وأصبحت خدمة موجودة تقريباً، في أغلب دول العالم.

لم تكن تريد فقد الاعتماد على الإنتاج الأمريكي، ففي عام 2017 بدأت تأخذ الانتاجات القوية، من عدة دول، وتوزعها حول العالم، مثل إسبانيا وألمانيا والبرازيل، وغيرها.

فانتشرت الثقافة الجديدة، والقصص الجديدة، بعيدة عن الرتابة والتكرار، مثل هوليود وغيرها، والذي كان يساعد هوليود أساساً، هو عامل اللغة، ووصولها كل مكان في العالم.

نتفلكس اليوم موجودة في كل مكان في العالم، فمن السهل لو رأوا أي عمل جبار، أن يأخذوه ويضعوه في القناة، ويروجون الدعاية اللازمة له، فيصل إلى الناس في كل مكان.

وهذا الشيء نجح مع مسلسل dark الألماني ومسلسل lacasa de papel الاسباني، ولكن لمجرد أن نتفلكس تعرض المسلسل على موقع الشركة، فهذا أعطاها القوة.

Standard Comedy

هل توقفت نتفلكس Netflix هنا؟ لا، بل دخلت في مجال الكوميديا المباشرة، فكل شهر كانت تعرض أشخاص مشاهير كوميديين على المسرح، في أمريكا أو خارجها.

وقامت نتفلكس أيضاً، بانتاج برامج حوارية، وأفلام وثائقية عن الصحة، والدين والإجرام، وكل شيء تقريباً.

عالم الانيمي

وآخر شيء فعلته نتفلكس، في بداية 2017 إلى الآن في 2019، هو دخولهم إلى عالم الإنيمي، نتفلكس تريد أن تكون تلفاز متكامل، وأن أي مستخدم في العالم، عندما يدخل على الموقع ويشترك به، على أي جهاز لديه، لا يخرج منه، فهناك كل شيء فيه، يجذب المستخدمين،

وأرادت نتفلكس Netflix أن تكون المصدر الأول، للترفيه المنزلي حول العالم.


المصادر

قناة ماهر موصلي

^


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

شاهد أيضاً:

كل ما تحتاج معرفته عن موقع نتفلكس Netflix

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.