تغذيةصحة

نظام كيتو صارم – ما هي أسرع طريقة لإنقاص الوزن؟ كيف نبدأ به؟

نظام كيتو صارم - ما هي أسرع طريقة لإنقاص الوزن؟ كيف نبدأ به؟




نظام كيتو صارم – ما هي أسرع طريقة لإنقاص الوزن؟ كيف نبدأ به؟

نظام كيتو صارم

سنتحدث اليوم عن نسخة من حمية الكيتو المنشطة لتحفيز خسارة كبيرة في الوزن، وهذا لا يخص الجميع بل فقط المهتمين بخسارة الوزن سريعاً والمستعدين لفعل كل ما يتطلبه الأمر ليفقدوا بعضاً من الوزن بصحة وسرعة.

بالمعتاد ولدى اتباع نظام الكيتو عادة يكون هناك نسبة 5% كربوهيدرات و 20% بروتين، وهي إجمالي السعرات الحرارية و75% من الدهون فهذه هي النسب المتبعة في نظام الكيتو.

أما ما سننصحكم به الآن فهو مختلف بعض الشيء وسنقدم لكم خمس استراتيجيات أو نصائح:

قد تأخذون في العادة ما نسبته 20 إلى 50 غرامات من الكربوهيدرات حتى تشكل نسبة 5%، ولكننا هنا سنخفض هذه النسبة إلى صفر، هذا شديد وليس مقصودا للجميع.

إذا خفضتم نسبة الكربوهيدرات إلى الصفر ستتحقق الفائدة من الكيتو بسرعة كبيرة جدا ولكن مع البروتين فإن الحال مختلف فبجب ألا نقلله ولا أن نزيده بنحو كبير، فقد يؤدي تخفيضه كثيرا إلى خسارة العضلات والشعور بالوهن فنحن نحتاج البروتين لتعويض أنسجة الجسم.

أما كثرته فتعيق الكبد والكلية وتؤدي إلى ارتفاع نسبة الأنسولين، والنسبة الأنسب تتراوح بين 3 و 6 أونصات وهذا يعتمد على عدة عوامل وهي العمر والحجم وبطء عملية الاستقلاب.

هناك الكثير من العوامل المختلفة، مثلا وزن شخص ما 81 كيلو لذا يحتاج 55 غرام من البروتين يوميا وهي النسبة التي يحصل عليها يومياً، لمن هم أصغر حجم يجب أن تكون النسبة أقل بقليل، ولمن هم أكبر حجما فالنسبة أكثر بقليل.

وفيما يخص البروتين فالمهم ألا يكون منخفض الدهون، يجب الحصول على الدهون الموجودة في البروتين وهي الأطعمة التي تحوي على البروتين والدهون معا بشكل طبيعي،

وأن نبتعد عن اللحوم قليلة الدهن فكلما قلت نسبة الدهون في اللحم ترتفع نسبة الأنسولين، وهناك الكثير لتعرفوه عما يسمى مؤشر الأنسولين.

وهكذا فبعض أنواع البروتين التي يجب الابتعاد عنها هي الدجاج ومشتقات الحليب والأجبان التي قد تكون سبب للإصابة بالحساسية لدى الكثيرين كما ويصعب العثور على المنتج الجيد منها لذا أنصح بالابتعاد عن الأجبان في هذه المرحلة.

الديك الرومي فهو من اللحوم قليلة الدهون أيضاً يجب الابتعاد عنه وعن المقدد أيضاً، شرائح اللحم قليلة الدهون يمكنك تناول الشرائح الدهنية لكن ابتعدوا عن قليلة الدسم والأسماك غير الدهنية أيضاً بل تناولوا الأسماك الدهنية.

الفستق هو بروتين متدني النوعية ولا ينصح به إلا أنه يجب تركيز الاهتمام على الأسماك الدهنية كالسلمون والسردين، وكلا هذين النوعين غني بالحمض الدهني أوميغا 3 و DHA وهذا مهم جدا.

هناك أنواع أخرى من السمك والطعام البحري يمكنكم تناولها، الهامبرغر الدهني جيدا جداً لمن يتبعون الكيتو لأنه يحوي الدهون والبروتين.

عندما تزورون محل البقالة لا تأخذوا الهامبرغر منزوع الدهن فهو مقرف وصعب الأكل ولا يحوي أي نكهة، البعض جيد جدا خاصة إذا كان طبيعي المرعى وعضويا، يمكنكم أيضاً تناول اللحم المقدد الدهني أيضاً جيد لأنه يحوي نسبا متساوية أي 50% من الدهون و50% من البروتين.

وغالبا هذه هنا تحوي نسبا متساوية وربما تغلب فيها نسبة الدهون، هذا فيما يتعلق بالبروتين.

أما عن الدسم فيجب ألا يضاف المزيد من الدهون كزيت إم سي تي ( من جوز الهند ) أو كرات الكيتو الدهنية أو الزبدة ( مثل قهوة الزبدة ) إلى نظامكم، لأننا هنا نتبع نظاماً صارما في خسارة الوزن وسنشرح السبب بعد قليل.

إن أنواع الدهون التي يمكن إضافتها إلى هذه هنا هي:

الأفوكادو ولأنه غني بالعناصر الغذائية والدهون الصحية، الزيتون جيد أيضاً، الجوز جيد جدا لاحتوائه على البروتين والدهون، اللوز ليس بجودة الجوز لكنه جيد أيضاً ويحوي ما نسبته 1.5 من الدهون إلى البروتين.

نعتقد أن الجوز يحوي ما نسبته الثلثان أو حتى 4/3 من الدهون في البروتين إذا لم نكن مخطئين.

وما يهم هو أن نحرص على الحصول على الدهون مع البروتين بشكل طبيعي وليس منفصل، والنسبة المثلى لكمية الدهون الممكن تناولها يوميا للشخص العادي وقد تكون أكثر أو أقل هي 75 غرام.

وعندما تتناولون أكثر من ذلك فإن الجسم سيحرق كمية أكبر من الدهون الخارجية، وعندما تتناولون ما هو أقل من 75 غرام بشكل عام فإن الجسم سيبدأ تدريجيا بحرق الدهون الموجودة في الجسم، وهذا ما نريده أي الابتعاد عن تناول الدهون بشكل غير محدود ما يؤدي بالجسم لتحويل دهون الطعام الخارجية إلى كيتونات.

وبالطبع عليكم الابتعاد عن تناول الكيتونات من مصدر خارجي كمكمّل غذائي لأنه من غير المحبذ أن تستمدوا الطاقة منه وإنما من دهون الجسم، وقد يكون هذا مفهوما جديداً للبعض.

ما الذي سيبدو عليه الأمر 67 غرام من الدهون إليكم مثالا:

أربع شرائح من اللحم المقدد تحوي على 13 غرام،

 بيضتان تحوي على 10 غرام من الدهون،

أربع أونصات 115 غرام من شرائح اللحم تحوي 24 غرام من الدهون،

أونصة 28 غرام من الجوز تحوي 20 غرام من الدهون،

إذاً 67 غرام من الدهون ( في اليوم الكامل ) هي نسبة مثالية من الدهون لتجعلك تدخل في حرق الدهون، يجب أن لا نخفض من تناول الدهون بشدة يجب ألا تكون النسبة تحت 50 غرام من الهون، من 50 إلى 75 هي نسبة جيدة لأننا نحتاج هذه الدهون لأسباب كثيرة

فهي تساعدنا أن نعتاد على الكيتو كما أنها مفيدة للدماغ وهي تمنحنا ذلك النوع من الفيتامينات وهو أوميغا3 حمض دهني ضروري والكثير من العناصر الأخرى، هذا فيما يتعلق بالدهون والبروتين.

الخضار الورقية لسببين أولا لإننا نحتاج البوتاسيوم والمغنيزيوم والعناصر الغذائية والفيتامينات الضرورية جدا، نحتاج أيضا 7 زبادي من الخضار كحد أدنى، حاولوا ألا تكون أقل من 7،

وما نحتاجه أيضا إضافة إلى الفيتامينات هو المعادن وهي الألياف التي نحصل عليها من الخضار، ومجددا نقول أنه لا تعد من الكربوهيدرات لاحتوائها على الكثير من الألياف وهي ليست عالية على المؤشر الغلايسيمي للكربوهيدرات،

بل الألياف الغنية بالعناصر الغذائية وغير الحلوة وهكذا فالخضار الورقية ليست حلوة جداً، الألياف تغذي الميكروبات في جهازنا الهضمي التي تتحول بعد ذلك إلى نوع صحي من الدهون يسمى حمض البيتريك، وهو حمض دهني يساعد بشكل أساسي في مقاومة الأنسولين وفي تخفيض نسبة الأنسولين،

وهو جيد جدا في تنظيم مستويات سكر الدم في الواقع سيساعد هذا في خسارة الوزن،

إن البوتاسيوم الموجود في الخضار الورقية يساعد أيضا في خسارة الوزن لأنه يخفض من مقاومة الأنسولين، والهدف هو تخفيض نسبة الأنسولين قدر الإمكان وهذا ما كنا نأخذه بعين الاعتبار خلال الحديث عن هذه لا كربوهيدرات،

الألياف والنسب المضبوطة من البروتين وزيادة الدهون وهي عنصر محايد مع الأنسولين، فالدهون هي العناصر الوحيد الذي لا يحفز الأنسولين.

والآن سنتحدث عن الصيام المتقطع، إذا لم تجربوا هذا من قبل فأنا أنصحكم أن تعتمدوا وجبتين يومياً، إذا كنتم ممن يتناولون وجبتين يومياً في الأصل فيجب حينئذ أن تتحولوا إلى وجبة واحدة يوميا، والمهم هوو ألا تتناولوا الطعام ما لم تشعروا بالجوع.

اقرأ أيضاً… نظام كيتو الصحي والصيام المتقطع للمبتدئين

نلاحظ أن الكثيرين يتناولون الطعام بدون أن يشعروا بالجوع، ستدركون أن أموركم تسير بالشكل المرجو عندما تتوقفون عن الشعور بالجوع أي عندما يبدأ الجسم بحرق الدهون داخله.

دعوا أجسامكم تخبركم متى تتناولون الطعام عندما يمضي وقت طويل ولا تشعرون بالجوع وتستمرون بذلك الشعور حتى السادسة مساء فهذا جيد، ويحين عندئذ موعد وجبتكم الأولى، لا بأس بتناول الطعام في وقات مختلفة من النهار إذا كنتم في المراحل الأولى لهذا فإن ما سيحدث في حال لم يكن تحولكم إليه بالتدريج و نقترح هنا أن يكون التحول تدريجياً،

ولكن إذا لم يكن كذلك واعتمدتم فورا وجبة واحدة يوميا وقمتم بفعل ما نقوله فسيتطلب الأمر منكم 3 أيام كي تتكيفوا تماما، وقد تشعرون ببعض الإعياء وأشياء من هذا القبيل إلا أنها طريقة سريعة للحصول على النتائج وإذا سارت الأمور معكم بشكل جيد عليكم أن تستمروا.

أليكم بعض الأشياء الأساسية الواجب معرفتها:

تناول الملح البحري أو الصخري كالهيمالايا ضروري جداً في الوجبات يومياً، تحتاجون ما مقداره ملعقة صغيرة يومياً ليست ملعقة  ممتلئة وإنما مستوية فهذا ضروري.

لا بأس أيضاً بتناول بعض مسحوق الالكتروليت أيضاً، ابحثوا عن التي تحوي على كميات عالية عن البوتاسيوم، إن ما سيساعدكم أيضاً أنه في حال عانيتم بتناول السلطات لأنكم غير معتادين على تناولها بكثرة.

تناولوا السلطة وانتظروا مدة ساعة كي تتناولوا بعدها بقية طعامكم وبهذا تعتبر وجبة واحدة موزعة على ساعتين وهي ليست بمشكلة لأنها لن تسهم في رفع الأنسولين كثيراً.

يمكنكم توزيع الوجبة حتى يتسنى للجهاز الهضمي التعامل مع تلك السلطة وبعد ذلك يمكنكم تناول البروتين والدهون وبهذا لا تعانون من الانتفاخ.

يمكنكم إضافة خل التفاح إلى السلطة وقليلا من الملح البحري حسب الرغبة أو خل بلسمي احصلوا على النوع غير الحلو وابحثوا عن المر والأقل حلاوة، هذه هي الطريقة الكيتو المعدلة ( المنشّطة ) لخسارة كبيرة وسريعة في الوزن … قوموا بتجربتها وادرجوا تعليقاتكم

نظام كيتو صارم – أسرع طريقة لإنقاص الوزن

اقرأ أيضاً… نظام حمية الكيتو الصحي والصيام المتقطع – ماذا نأكل –  الجزء الثاني

اقرأ أيضاً… الصيام وحرق الدهون | اتبعوا هذا النمط من الصيام لضمان حرق دهون البطن!

اقرأ أيضاً… طريقة لحرق الدهون | ما هي الطريقة الاسرع لحرق الدهون

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
2
+1
0
+1
0
+1
1
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى