خطر السكر الابيض و الدقيق الابيض




خطر السكر الابيض و الدقيق الابيض

خطر السكر الابيض و الدقيق الابيض : عندما نتحدث عن السكر فلا نعني سكر البنجر، وإنما سكر القصب ودقيق القمح الأبيض الاعتيادي.

فإن سكر البنجر معدّل وراثيّاً، وكذلك شراب الذرة عالي الفركتوز، ولكن سكر القصب ليس كذلك.

خطر السكر الابيض و الدقيق الابيض والانسولين

قد وجد أن المؤشر الجلايسيمي للسكر(مؤشر نسبة السكر في الدم) 63، بينما للدقيق الأبيض تكون النسبة 71، وبالتالي فإن الدقيق الأبيض أسوأ من السكر.

ومع ذلك فإن كليهما لهما نفس التأثير في زيادة هرمون الإنسولين وزيادة الوزن، خصوصاً تراكم الدهون في البطن، والاصابة في النهاية بمرض الكبد الدهني، إذا بالغنا في تناولهما.

وحدوث مضاعفات ما قبل مرض السكري، ومقاومة الإنسولين وفي النهاية الإصابة بمرض السكري وارتفاع الكولسترول، والقائمة تطول.

المادة المبيضة في السكر الابيض

المادة المبيضة في السكر الابيض

في حالة السكر الأبيض فإنهم لا يستخدمون فيه مادة مبيّضة، ولكنهم يستخدمونها في الدقيق، فإنهم يأخذون قصب السكر ويستخلصون منه الفيتامينات والمعادن، كناتج منفصل يعرف بدبس السكر( العسل الأسود) وما يتبقى منه هو السكر الأبيض.

فالسكر الأبيض هو كربوهيدرات نقية خالي من العناصر الغذائية، وتكمن المشكلة أنه عند تناولك لهذا السكر الأبيض المركز والخالي من العناصر الغذائية، فإن ذلك سيستنفذ من جسمك هذه العناصر.

فمن أجل تأييض ذلك السكر فأنت بحاجة لهذه الفيتامينات والمعادن، فإن لم تتوفر هذه العناصر في السكر، فإن الجسم سيخرج مخزونه من هذه العناصر، ويستخدمه في حرق ذلك السكر.

وبالتالي سينتهي بك الأمر لنقص في البوتاسيوم والمغنيسيوم وفيتامين ب1 والكالسيوم.

أما بالنسبة للدقيق فعندما يتم تكريره، فإنهم يستخلصون منه الفيتامينات والمعادن، فالذي يتبقى هو الكربوهيدرات النقية الخالية من المعادن والفيتامينات.

ولكن معظم الدقيق معزز بالعناصر الغذائية، لذا فإنهم سيقومون بإضافة بعض الفيتامينات الصناعية والحديد له، ولكن ليس نوع الحديد الذي نحتاجه.

وهذه العناصر التي يضيفونها تسبب مشكلة، لا سيّما إذا كانت لديك مشكلة مع الحديد، والتي يعاني منها الكثير من الناس، ومن الصعب جداً التخلص من الحديد، لذا فإنه سيتراكم في أجسامنا وسيكون من الصعب التخلص منه.

لذلك إذا كنت تتناول الغذاء مع حديد إضافي من مصدر خاطئ، فإن ذلك سيسبب لك الكثير من المشاكل.

محسّنات العجين في الدقيق الابيض

محسّنات العجين في الدقيق الابيض

وفي حالة التدقيق فإنهم يستخدمون محسّنات العجين، ليجعلوا العجين أكثر طراوة، ليتم بعدها تحويله إلى خبز ومعجنات وغيرها.

بعدها يستخدمون مادة مبيضة تدعى بيروكسيد البنزويل، والتي ستتحد مع بروتينات معينة في القمح، كالجلوتين وتكوّن مادة تدعى الألوكسان.

الألوكسان هي مادة استخدمت في التجارب على الجرزان، فعند إطعام الألوكسان لهذه القوارض، إنها ستقتل خلايا البنكرياس المسؤولة عن إفراز الإنسولين، وسيصابون عندها بمرض السكري النوع الأول.

ولكن لا نعني أن هذه المادة لها نفس التأثير على البشر، وإنما فقط على الفئران وبما على الهامستر.

إذا كنت تملك حيوان الهامستر الأليف أو اليربوع، فتأكد من عدم إطعامهم لهذا الدقيق مع بيروكسيد البنزويل، لأننا لا نريد أن نعطيهم الألوكسان.

فيصابون بمرض السكري من النوع الأول، لأنك بعدها ستحتاج لإعطائهم الإنسولين، وعندها ستكون مشكلة.

إليكم هذه النقطة المهمة السلبية عن الدقيق، وهي برومات البوتاسيوم، وهي مادة محظورة في أوروبا والصين والبرازيل وكندا، ولكن ليس في الولايات المتحدة، لأنه من المعروف أنها تسبب مرض السرطان للحيوانات.

فقاموا بوضع هذه المادة في الدقيق لتحسين قوام العجين المستخدم في صنع الكعك أو المعجنات أو الكرواسان، ولكنها في الواقع مسرطنة.

ودعونا لا ننسى الجلوتين، فهو في الواقع يحفز أمراض المناعة الذاتية ويسبب العديد من الالتهابات في الأمعاء.

فكما ترون إذا قارنا ما بين السكر الأبيض والدقيق الأبيض، فهناك الكثير من المشاكل المرتبطة بهما.


المصادر

دكتور بيرج / خطر السكر الابيض و الدقيق الابيض على جسد الانسان

 

دكتور بيرج


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.