ستيفن هوكينغ من هو وماذا تعرف عنه

ما لا تعرفه عن الفيزيائي ستيفن هوكينغ
ما لا تعرفه عن الفيزيائي ستيفن هوكينغ

ستيفن هوكينغ من هو وماذا تعرف عنه

ستيفن هوكينغ ولد في أسرة كان التعليم بالنسبة لهم أمر مقدس، والده درس الطب في أوكسفورد، ووالدته درست الفلسفة والسياسة والاقتصاد.

والاثنين تقابلوا بعد الحرب العالمية الثانية، لأن والده كان طبيب باحث، ووالدته سكرتيرة في المعهد، وأسرة ستيفن هوكينغ، تعتبر أسرة ذكية جداً.

لدرجة أنهم في وقت الغداء، كانوا يقرأون الكتب، وبالنسبة إلى جيرانهم، كانوا أشخاص غريبي الأطوار.

ستيفن هوكينغ وتعلقه بالرياضيات

ستيفن هوكينغ وتعلقه بالرياضيات

في بداية دراسة ستيفن هوكينغ في المرحلة الابتدائية، لم يكن من الطلبة المتفوقين، وكانت درجاته متواضعة، ولكنه كان متميز في المواد العلمية والرياضيات.

وكان لديه هوس بطريقة عمل الأجهزة، والآلات التي من حوله، ولقب في المدرسة، بلقب أينشتاين.

بعد المدرسة أحب ستيفن هوكينغ، أن يكمل دراسته الجامعية في دراسة الرياضيات، ولكن والده نصحه بأن يدرس الطب، حتى يستطيع أن يعمل بعد التخرج.

ولكن ستيفن هوكينغ، لم يكن متحمساً لدراسة الطب، وجامعة أوكسفورد حينها، لم يكن فيها قسم لدراسة الرياضيات.

فقرر دراسة الفيزياء والكيمياء، في جامعة أوكسفورد، واستطاع أن يحصل على منحة دراسية، للدراسة في أوكسفورد في عام 1959.

شعبية ستيفن هوكينغ بين زملائه

في السنة الأولى لستيفن هوكينغ في الجامعة، كانت صعبة، ولم يكن له أصدقاء، وكان أغلب الوقت يجلس لوحده، لهذا قرر الانضمام إلى فريق التجديف في الجامعة.

وبسبب بنيته الجسدية الضعيفة، كان هو المسؤول عن توجيه القارب، وباقي الفريق يقوم بالتجديف، وكان هذا حينها من الرياضات الشعبية.

فزاد هذا من شخصيته بين الطلاب، وأصبح شخصية معروفة، ومحبوبة من الجميع.

مرض ستيفن هوكينغ المميت

في عام 1963 أكمل ستيفن عمر الواحد وعشرون عاماً، وعندها بدأ يعاني من صعوبة في المشي، وكان يقع أثناء مشيه.

وحينها صمم أهله، أن يكشفون عنه، وبالفعل دخل المستشفى لمدة أسبوعين، وأكدت التحاليل والفحوصات، إصابته بمرض التصلب الجانبي الضموري als.

وهذا مرض عصبي حركي، وهو باختصار ينتج عنه ضمور في الأعصاب الحركية، و الخلايا العصبية ، في الجهاز العصبي المركزي.

التي بدورها، تتحكم في العضلات الإرادية، وتضعف العضلات تدريجياً، ولا تستطيع أن تقوم بمهامها الطبيعية، وهو يعتبر مرض قاتل، سريع الانتشار وليس له علاج.

الأطباء قالوا أن أمامه بضع سنوات وسيموت، ووقتها أصابه الاحباط واليأس، وفقد الأمل في الحياة، ولكن تصادف وجود طفل قربه، يصارع الموت بسبب السرطان.

وحينها عرف ستيفن، أن هناك أشخاص كثر أسوأ منه، ويجب أن يستغل السنوات الباقية من عمره، ليستمتع بهم، ويعمل ويجتهد، ولا يترك المرض ليقضي عليه.

زواج ستيفن هوكينغ

قبل اصابته بهذا المرض الخطير، كان ستيفن هوكينغ قد تعرف على فتاة، اسمها جين وايل في عام 1962، وعندما عرفت بمرضه، رفضت التخلي عنه.

وتطورت علاقتهم حتى توجت بالخطوبة، في عام 1964 وبعدها تم الزواج، في عام 1965 وأنجب منها ولدين وفتاة.

واستمرت جين إلى جانب ستيفن هوكينغ، وكانت تتحمل كل مسؤوليات المنزل، بالاضافة إلى أعباء العناية الشخصية بهوكينغ، ورعايته وخدمته.

واستمر الزواج لمدة ثلاثين عاماً، ولكن ستيفن بدأ يشعر أنه أصبح عبئ عليها، وأنها تستحق أن تعيش حياة طبيعية، تستمتع فيها بحياتها.

وقرروا الانفصال في عام 1995، وبعد ذلك تزوج ستفين من إحدى الممرضات، التي كانت تقوم برعايته، وعلاقته بزوجته الأولى استمرت.

وكان يذكرها في أحاديثه، وفضلها عليه، وأنها أعطته الأمل في الحياة، بعد اصابته بالمرض.

فقدان النطق وصعوبة التواصل

كان يعاني ستيفن هوكينغ من صعوبة في الكلام، وفي أواخر عام 1970، كان حديثه لا يفهم أبداً،  ولا أحد يفهمه غير أولاده وبصعوبة.

وفي عام 1985 أصيب بالتهاب رئوي حاد، استدعى تدخل جراحي سريع، فقد على أثره القدرة على الكلام تماماً، حتى قام مهندس أمريكي، بتصميم جهاز كمبيوتر.

وهذا الجهاز، أتاح له اختيار الكلمات، وتكوين الجمل، عن طريق إصبع الإبهام بحركة بسيطة، ومع الوقت، بدأت عضلات ابهامه تضعف أيضاً.

حتى اقترح أحد الطلاب على الشركة، أن تستخدم انقباض عضلات خد ستيفن هوكينغ، في اختيار الكلمات.

والجهاز هذا مكن ستيفن هوكينغ، من كتابة رسائل إلكترونية، وتصفح الانترنت، وكتابة الكتب، والتحدث باستخدام عضلة واحدة فقط.

ولكن للأسف، مع الوقت عضلات خده بدأت تضعف، ولم يعد يستطع أن يكتب، سوى كلمة أو اثنتين في الدقيقة الواحدة.

وطوال فترة استخدامه للجهاز، كانت شركة intel هي المسؤولة عن الجهاز، والبرامج المستخدمة به، وكانت تحاول تطوير الجهاز حتى يستطيع التواصل به مع العالم الخارجي.

أبحاث وأفكار ستفين عن الكون والفضاء الخارجي

ستيفن هوكينغ له أبحاث كثيرة، في علم الكون والثقوب السوداء، والديناميكية الحرارية، وأشياء أخرى.

ولكن يعتبر أهم أبحاثه، هي الأبحاث التي قام بها مع العالم جيم هارتر، في تطوير نظرية الكون اللامحدود.

وفي عام 2006 في مقابلة مع قناة bbc، قال أن احدى أمنياته السفر إلى الفضاء، وحينها رجل الأعمال المشهور ريتشارد برانسون، عرض عليه رحلة مجانية مع شركة virgin galactic.

والتي كان من المقرر لها أن تنطلق في عام 2009، ولكن بظروف غير معروفة، تأجلت الرحلة لعدة سنوات لاحقة، حتى توفي ستيفن هوكينغ في عام 2018.

ولكن لحسن الحظ في عام 2007 حظى ستيفن هوكينغ، بتجربة انعدام الجاذبية في طائرة بوينغ 727 معدلة، حلقت على ارتفاع 32 ألف قدم.

بزاوية حادة، وانخفضت إلى ارتفاع 8 ألاف قدم، بحيث يتمكن ستيفن من المرور، بتجربة انعدام الجاذبية لمدة 25 ثانية.

الإيمان بوجود كائنات فضائية في الفضاء

ستيفن هوكينغ من أكثر العلماء المؤمنين، بوجود كائنات فضائية، ويقول أن الكون فيه مائة مليار مجرة، وكل مجرة منهم فيها ملايين النجوم.

وطبقاً لقوانين الاحتمالات، ليس من المرجح أن تكون الأرض، هي الكوكب الوحيد، الذي تطورت عليه الحياة.

وليس من الشرط أن تكون الكائنات الفضائية، بالصورة التي تصورها الأفلام، قد تكون حياتهم غير عاقلة، لأنهم قد يكونون كائنات مثل البكتريا أو الديدان.

وستيفن يقول لو أن هناك كائنات عاقلة، واستطاعت أن تصل إلى الأرض، سيكون تأثيرها على البشر، كتأثير الأوروبيين على الهنود الحمر، عند اكتشاف الأمريكيتين.

جائزة نوبل

ظهر ستيفن هوكينغ في عدة حلقات من مسلسل the big band theory، وظهر أيضاً في أكثر من عمل تلفزيوني، وكان أشهرها عام 1993 في star trek the next generation.

وفي عام 1999 في المسلسل الكرتوني the simpsons، وغيرهم من الأعمال التلفزيونية والأفلام الوثائقية.

وحتى صوته المميز، تم استخدامه في أكثر من عمل، أشهرهم أغنية keep talking، لفرقة بوليوود في عام 1993.

وبالرغم من حصول ستيفن هوكينغ، على العديد من الجوائز والأوسمة، ولكنه لم يستطع الفوز بجائزة نوبل.

وكان رد بعض المدافعين عن جائزة نوبل، أن جائزة نوبل في الفيزياء، عادة يتم منحها للاكتشافات العلمية النظرية، التي يتم تأكيدها عن طريق بيانات الرصد.

وأن اكتشافات ستيفن هوكينغ، في خصوص الثقوب السوداء، تعتبر حتى تلك اللحظة، معادلات رياضية، واكتشافات نظرية، لم يتم تأكيدها عن طريق الرصد، لصعوبة هذا الأمر حالياً.

وعلق ستيفن هوكينغ مازحاً، على عدم حصوله على جائزة نوبل، في محاضرة أن عدم حصوله على الجائزة، هو أمر مؤسف جداً.

مؤلفات ستيفن هوكينغ

استطاع ستيفن هوكينغ تأليف كتب كثيرة، يسعى بها أن يبسط المفاهيم العلمية المعقدة، ويجعل الإنسان العادي.

يفهم الفيزياء والكون بعيداً عن المعادلات والمصطلحات العلمية المعقدة.

وأشهر مؤلفاته هو، تاريخ موجز للزمن a brief history of time وقد ألفه في عام 1988، وألف أيضاً الكون في قشرة اللوز the universe in a nutshell عام 2001.

وكتاب على أكتاف العمالقة on the shoulders of giants عام 2002 ، واشترك ستفين مع ابنته لوسي في كتابة قصص الأطفال، ذات المحتوى العلمي، لكي يبسط العلم للأطفال أيضاً.

وأشهرهم مفتاح جورج السري للكون  georges secret key to the universe، في عام 2007، وبحث جورج عن الكنز الكوني  georges cosmic treasure hunt عام 2009،

وجورج  والانفجار العظيم   George and the big bang عام 2011.

وفاة ستيفن هوكينغ

ستفين هوكينغ توفي في منزله في 14 مارس، لعام 2018 في كامبرج في انجلترا، عن عمر يناهز 76 عاماً.

وأصدرت عائلته نعوه عن وفاة والدهم، ولكنهم لم يذكروا السبب الحقيقي لوفاته، بل قالوا أنه مات بسلام، وصادف يوم وفاته يوم ميلاد أينشتاين.

سواء أعجبت بشخصية ستفين هوكينغ أم لا، فلا تسطيع انكار، أنه مثال يحتذى به، لتحدي الصعوبات.

ستيفن هوكينغ الذي كان بعمر 21 عاماً، يعرف أنه سيموت بمرض خطير.

استطاع أن يعيش إلى عمر 76 عاماً، واستطاع أن يتحدى المرض، وكتب اسمه في كتاب التاريخ، بأحرف من ذهب، وسيبقى اسمه يذكر للأبد.

المصادر

 


جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *