إسلام

سورة التوبة لماذا هي السورة الوحيدة في القرآن التي لم تبدأ بالبسملة




سورة التوبة لماذا هي السورة الوحيدة في القرآن التي لم تبدأ بالبسملة

سورة التوبة لماذا هي السورة الوحيدة في القرآن التي لم تبدأ بالبسملة ، القرآن الكريم الذي أنزله الله سبحانه وتعالى على رسوله محمد صل الله عليه وسلم ليكون معجزة الله الخالدة لنبيه صل الله عليه وسلم كان هذا القرآن معجزا بكله وكل أجزائه ومازال

فكما ان القرآن الكريم كله معجز، فإن كل أية فيه معجزة وكل سورة فيه معجزة بكل ما فيها، وقد روي في ذكر إعجاز كتاب الله عز وجل قول ابن مسعود رضي الله عنه عن النبي محمد صل الله عليه وسلم أنه  قال: (إن هذا القرآن مأدبة الله فاقبلوا مأدبته ما استطعتم إن هذ القرآن حبل الله والنور المبين والشفاء النافع عصمة لمن تمسك به ونجاة لمن اتبعه لا يزيغ فيستعتب ولا يعوج فيقوم ولا تنقضي عجائبه ولا يخلق من كثرة الرد)

إن من السور المعجزة في القرآن الكريم سورة التوبة ومن اعجازها ان الله سبحانه وتعالى قد افتتح جميع سور القرآن الكريم البالغ عددها 114 بالبسملة باستثناء سورة التوبة حيث ان القارئ يبدأ ينتقل من الاستعاذة الى اول اية من سورة التوبة فورا وهو قوله تعالى: (براءة من الله ورسوله الى الذين عاهدتم من المشركين ) وذلك دون وجود بسملة على خلاف العادة

فلماذا سورة التوبة هي السورة الوحيدة في القرآن الكريم التي لم تبدأ ببسم الله الرحمن الرحيم؟

سورة التوبة هي سورة مدنية نزلت في العام التاسع من هجرة رسول الله صل الله عليه وسلم كما أنها من أخر ما نزل على رسول الله صل الله عليه وسلم من سور القرآن إذ نزلت على رسول الله صل الله عليه وسلم أثناء خروجه لقتال الروم

كما أورد الله عز وجل فيها ما حصل في غزوة تبوك من وقائع و أحداث وقد سميت سورة التوبة بهذا الاسم بسبب ذكرها قصة المسلمين الثلاثة الذين تخلفوا عن الجهاد في غزوة تبوك وذكر الله عز وجل فيها توبتهم الى الله سبحانه وتعالى

و ان جل جلاله تقبل توبتهم و تاب عليهم وتسمى سورة التوبة ايضاً باسم سورة براءة لافتتاحها بقول الله سبحانه وتعالى ( براءة من الله و رسوله )

من اسماء سورة التوبة ايضاً الفاضحة لأنها فضحت المنافقين عند نزولها و سميت التوبة ايضاً بالمبعثرة لأنها بعثرت اسرار المنافقين و كشفت خفاياهم

جاء في عدم ذكر البسملة في اول سورة التوبة روايات عديدة منها:

سورة التوبة لم تأتي قبلها البسملة لأنها سورة ذكر فيها الجهاد و قتال الكفار و ذكر فيها وعيد المنافقين و بيان فضائحهم و مخازيهم

وبسم الله الرحمن الرحيم يؤتى بها للرحمة وهذا الموطن فيه ذكر الجهاز وذكر صفات المنافقين وهذا ليس من مواطن الرحمة بل هو مواطن الوعيد والتخويف فلذلك لم تذكر بسم الله الرحمن الرحيم في بدايتها

وايضاً من اسبابها ان الصحابة رضي الله عنهم لم يكتبوها في أولها في المصحف و اقتدوا بأمير المؤمنين عثمان بن عفان رضي الله عنه فعن ابن عباس رضي الله عنهما أنه سأل عثمان رضي الله عنه عن سبب قرن الأنفال بالتوبة بدون البسملة في أولها

فكان من ما قال كانت الانفال من أوائل ما نزل بالمدينة وكانت براءة من أخر القرآن نزولاً وكان قصتها شبيهة بقصتِها فظننت أنها منها وقبض رسول الله صل الله عليه وسلم ولم يبين أنها منها

فمن أجل ذلك قارنت بينهما ولم بينهما سطر بسم الله الرحمن الرحيم لذلك قال بعض العلماء أن سورة التوبة مكملة لسورة الأنفال فلذلك لم تأتي في بدايتها بسم الله الرحمن الرحيم

ووردت تفسيرات حول خلو سورة التوبة من البسملة منها ما أخرجه أبو الشيخ وغيره عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال سألت علي بن أبي طالب  لما لم تكتب في براءة بسم الله الرحمن الرحيم فقال لأن بسم الله الرحمن الرحيم أمان وبراءة انزلت بالسيف ليس فيها أمان

وقيل ان العرب من شأنهم انهم اذا كان بينهم وبين قوم عهد فإذا أرادو التوقف عنه كتبوا اليهم كتاب ولم يكتبوا فيه بسملة فلما نزلت براءة بنقض العهد الذي كان بين النبي صل الله عليه وسلم والمشركين بعث بها النبي صل الله عليه وسلم علي بن ابي طالب رضي الله عنه فقرأها عليهم ولم يبسمل في ذلك على ماجرت به عادة العرب

وقد سميت سورة التوبة بهذا الاسم بسبب ذكرها قصة المسلمين الثلاثة اللذين تخلفوا عن الجهاد في غزوة تبوك وذكر توبتهم الى الله سبحانه وتعالى وتقبله جل وعلى هذه التوبة، قال تعالى: (لَقَدْ تَابَ الله عَلَى النَّبِيِّ وَالْمُهَاجِرِينَ وَالأَنصَارِ الَّذِينَ اتَّبَعُوهُ فِي سَاعَةِ الْعُسْرَةِ مِن بَعْدِ مَا كَادَ يَزِيغُ قُلُوبُ فَرِيقٍ مِّنْهُمْ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ ۚ إِنَّهُ بِهِمْ رَءُوفٌ رَّحِيمٌ وَعَلَى الثَّلَاثَةِ الَّذِينَ خُلِّفُوا حَتَّى إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنْفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَنْ لَا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اتَّقُوا اللَّهَ وَكُونُوا مَعَ الصَّادِقِينَ)

اقرأ أيضاً… النمرود | ماذا فعل النمرود بسيدنا إبراهيم عليه السلام وماذا فعل الله به | نهاية الطغيان

اقرأ أيضاً… كيف مات النبي يحيى، من قطع رأسه؟ والمفاجأة، من انتقم له ؟! – حسن هاشم

اقرأ أيضاً… بئر زمزم دخل أحد الغواصين اليه .. فوجد معجزة كبيرة صدمت العالم !!

ما هو رد فعلك؟
+1
2
+1
1
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى