صحة

نوم عميق | مكمل طبيعي أنصح به يساعد على النوم العميق والتخلص من الاكتئاب




نوم عميق | مكمل طبيعي أنصح به يساعد على النوم العميق والتخلص من الاكتئاب

نوم عميق | أيهما أفضل كمعين على النوم؟

التريبتوفان أم الملاتونين؟

يلجأ الكثيرون إلى تعاطي الميلاتونين لمساعدتهم على النوم ولا نحبذ ذلك لأن تعاطي هذا الهرمون على مدار فترة من الزمن قد يؤدي إلى توقف مستقبلات الغدة الصنوبرية

وهذا ما يزيد الحاجة إلى كمية أكبر من الهرمون لتحقيق الأثر نفسه كما الحال مع جميع الهرمونات ولهذا لا ننصح بتعاطي الميلاتونين بقصد النوم بل ننصح بالتريبتوفان وهو أحد الأحماض الأمينية الذي يتحول إلى HTP-5

5-هيدروكسي التريبتوفان الذي يتحول إلى سيروتونين وهو أحد النواقل العصبية الشبيهة بالهرمونات في الجسم

يعد السيروتونين مسؤولاً عن تعزيز المزاج والسعادة واشتهاء الكربوهيدرات وقد يتمتع بمفعول مضاد للاكتئاب

يتحول السيروتونين إلى ميلاتونين وهو هرمون الذي يحفز النوم، يتحفز الميلاتونين في الظلام، ولهذا ننصح بتناول التريبتوفان بدلاً من الميلاتونين

إن ما يميز التريبتوفان هو عدم تسببه بأي آثار جانبية كما انه مضاد اكتئاب ويتمتع بخصائص مضادة للقلق ويساعد على النوم ليلاً

ملاحظة جانبية: بالنسبة لمن يتعاطون أدوية العلاج النفسي، يجب عليهم استشارة الطبيب قبل تعاطي التريبتوفان لضمان انتقال آمن ولتجنب حدوث أي مشكلات كفرط السيروتونين الذي يعد متلازمة بحد ذاتها تنطوي على عدة أعراض

لذا في حال تعاطي أي من الأدوية التي تتعلق بالعلاج النفسي يجب الابتعاد عن التريبتوفان أو الميلاتونين قبل استشارة الطبيب

ملاحظة ثانية فيما يتعلق بالتريبتوفان:

إن نسبة 90% من إجمالي السيروتونين في الجسم تنتجها البكتيريا الحميدة، وتحدثنا سابقاً عن مفعول البروبيوتيك ( البكتيريا الحميدة ) في تعزيز السيروتونين

لذا يجب استشارة الطبيب عند تعاطي أدوية العلاج النفسي لتحقيق انتقال آمن وتدريجي تجنباً للإقلاع المفاجئ عنه أو تعاطيه كعنصر إضافي قد يترتب عليه حدوث اختلال في التوازن

أحد الأخطاء التي قد يقع فيها البعض عند تعاطي التريبتوفان من المعلوم ان التريبتوفان يتنافس مع غيره من الأحماض الأمينية ولهذا فإن تعاطيه بالتزامن مع غيره من البروتينات لن يجدي نفعاً

لذا يجب تناوله على معدة فارغة كما ان الحصول عليه من الغذاء لا يضمن الحصول عليه منفرداً وإنما في خليط مع غيره من الأحماض الأمينية الأخرى وهذا ما يصّعب عبوره من خلال الحاجز الدموي الدماغي وتحقيق الفائدة المرجوة

وهنا قد يتساءل البعض حول لحم الديك الرومي وعن احتوائه على التريبتوفا ن ودوره كمعين على النوم فهذا غير صحيح، ولكن سبب شعور البعض بالتعب بعد تناول في الأعياد  هو تناوله مع الكربوهيدرات

فاجتماع الكربوهيدرات مع البروتين يحفز الإنسولين وبالتالي الشعور بالتعب وهذه هي الخلاصة فيما يتعلف بالتريبتوفان والميلاتونين

اقرأ أيضاً… احمرار العين | ماذا يعني احمرار الجزء الأبيض من العين عند استيقاظك من النوم؟

اقرأ أيضاً… التخلص من الاكتئاب | بديل طبيعي قوي يساعد في التخلص من الاكتئاب والقلق!

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى