تعرف على سرعات الإنترنت في العالم

تعرف على سرعات الإنترنت في العالم
تعرف على سرعات الإنترنت في العالم

ما هي الدول العشرة الأولى في سرعة الإنترنت؟

تعرف على سرعات الإنترنت في العالم

مرحباً بكم في عشوائيات أنا عمر عابدين، وسنتحدث عن الإنترنت الذي  بات جزء من حياتنا اليوم، ومعظمنا لا يعرف ما هي بداية استخدام الإنترنت.

بدايات استخدام الإنترنت

بدايات استخدام الإنترنت

في عام 1969 كان بوب تايلر يعمل لوكالة الأبحاث ERBA، والتي تتبع لمنظومة الدفاع الأمريكية وكان لديه كمبيوتر يعمل عليه.

وكان للكمبيوتر ثلاثة مخارج، كل مخرج منهم يتصل مع كمبيوتر خاص بمشروع من ضمن ثلاثة مشاريع كان يشرف عليهم هو بنفسه.

وكان تايلر يواجه مشكلة مشاركة معلومة واحدة مع المشاريع الثلاثة في نفس الوقت، ففكر أن يحل المشكلة بأن يربطهم جميعاً في شبكة واحدة.

ومن هنا كانت أول محاولة لإرسال رسالة نصية وكانت كلمة لوغن، عن طريق شبكة تربط كاليفورنيا في ولاية لوس أنجلس وبين معهد ستانفورد للأبحاث.

ولكن بسبب خطأ تقني وصل من الرسالة النصية أول حرفين فقط، وبعد ذلك خرج الكمبيوتر من العملية ولم يكمل، ولكنهم تداركوا المشكلة بعد ساعة واحدة.

وهذه كانت نقطة البداية، حيث بدأت بعد ذلك المؤسسات والشركات توصل الكابلات في أمريكا وأوروبا، ومن ثم مدت الكابلات إلى المنازل عن طريق شبكات الإنترنت، وبدأت سرعات الإنترنت تظهر.

والإنترنت ينقسم إلى نوعين إنترنت ثابت أو منزلي، وهذا يعتمد على الكابلات الأرضية، وإنترنت خاص بالموبايل وهذا له طريقة مختلفة قليلاً.

سان مارينو

سان مارينو بلد الطبيعة والجبال والمناطق الصخرية، هي بلد أوروبية مكانها أعلى شمال وسط ايطاليا، وتطل على البحر الأدرياتيكي المطل على البحر المتوسط.

وهي تعتبر من أقدم الجمهوريات في كل العالم وعاصمتها مونتي توتي نانو، موجودة على منحدرات جبلية شاهقة، وقد تتصور أنها لا تملك سرعات كبيرة للإنترنت.

إلا إنها استطاعت أن تحتل المركز العاشر من مائتي دولة في تصنيف سرعة الإنترنت، ومتوسط سرعة الإنترنت بها يصل إلى 38.73 ميغا بايت في الثانية الواحدة.

ومعنى المتوسط أن هناك سرعات أقل من ذلك وأكثر من ذلك في نفس المكان، ولكن هي السرعة الطبيعية للإنترنت في سان مارينو.

فمثلاً لو كنت على قمة جبل هناك وتريد تحميل فيلم حجمه 5 جيجا بايت، فإن التحميل سيكتمل خلال 17 دقيقة فقط.

سويسرا

تعتبر سويسرا من أغنى دول العالم وأقواها اقتصادياً على الإطلاق، وتشترك في حدودها مع ثلاثة من أقوى الدول اقتصادياً على مستوى العالم، ألمانيا وإيطاليا وفرنسا.

ولهذا لن نستغرب إذا عرفنا كمية الاستثمارات الضخمة في البنية التحتية للإنترنت، وهي تحتل المركز التاسع من 200 دولة في سرعة الإنترنت في العالم.

وهناك تقريباً 94% من السكان يستخدمون الإنترنت، ومتوسط سرعة الإنترنت في سويسرا يقدر 38.85 ميغا بايت في الثانية الواحدة.

أي هي سرعة مشابهة للسرعة الموجودة في سان مارينو، والملف الذي يكون حجمه 5 جيجا سيحتاج إلى 17 دقيقة فقط، وسويسرا تقدمت في موضوع سرعة الإنترنت في عام 2019 عن عام 2018.

هولندا

تحتل هولندا المركز الثامن في عام 2018 لسرعة الإنترنت، وهذا بسبب أن الحكومة الهولندية أعطت البنية التحتية لكابلات الإنترنت.

هناك أولوية كبيرة في السنوات الأخيرة، وهناك اهتمام بين الكابلات والشبكات بين البيوت وتحسنت سرعة الإنترنت.

متوسط سرعة الإنترنت في هولندا هو 40.21 ميغا بايت في الثانية، ويستغرق تحميل ملف حجمه 5 غيغا حوالي 16 دقيقة فقط.

وتراجعت هولندا من المركز السابع إلى المركز الثامن عن عام 2018، ولكن هذا ليس مؤشراً بأن سرعة الإنترنت قد قلت، ولكنه مؤشر لتحسن سرعة الإنترنت لدى دول أخرى تقدمت بها على هولندا.

لوكسمبورج

لم تحتاج أي دولة أن يكون حجم الإنترنت لديها كبيراً طالما لديها اقتصاد ضخم مثل لوكسمبورج، الدولة الأوروبية الصغيرة في الحجم مقارنة مع دول أوروبا.

فهي تتمركز بين دول لديها اقتصاد قوي مثل بلجيكا وفرنسا وألمانيا، وتعتبر مثل سويسرا في المركز الجغرافي.

ولنفس السبب اقتصادها قوي بما فيه الكفاية لأن يجعلها تمتلك إنترنت سريع، فتكون ضمن أسرع عشر دول في الإنترنت في العالم.

ومتوسط سرعة الإنترنت في لوكسمبورج هو 41.69 ميغا بايت في الثانية الواحدة، ويستغرق تحميل ملف حجمه 5 ميجا حوالي 16 دقيقة، وتقدمت لوكسمبورج بمركز واحد عن سنة 2018 وما زالت في تقدم مستمر.

اليابان

اليابان واحدة من الدول الرائدة والقوية في اقتصاد الإنترنت في العالم، ومن أوائل الدول التي استخدمت الإنترنت في قارة آسيا كلها.

في اليابان حوالي 100% من المشاريع تعتمد على الإنترنت، و97% من السكان في اليابان لديهم إنترنت في المنازل.

وبداية الإنترنت في اليابان تعود إلى عام 1988 حيث كانت السرعة في الحضيض، عبارة عن 46 كيلو بايت في الثانية الواحدة.

ولكن في عام 2019 فإن متوسط سرعة الإنترنت في اليابان أصبح 42.77 ميغا بايت في الثانية الواحدة، ولكي تحمل ملف حجمه 5 جيجا ستحتاج إلى ربع ساعة فقط.

في اليابان هناك بعض الشركات تقدم سرعات تصل إلى 1000 ميغا في الثانية وفي سنة واحدة فقط، تقدمت اليابان ستة مراكز وهذا يدل على الوتيرة السريعة في تقدم اليابان علمياً وتقنياً.

الدانمارك

في منازل الدانمارك يصلها الإنترنت من خلال كابلات الفايبر، وميزة الفايبر عن كابلات التليفون النحاس، في أنه يحتوي على ضوء يسير فيه بسرعة 300 مليون متر في الثانية الواحدة.

أما أسلاك التلفون النحاس فيسير بها تيار كهربائي بسرعات أقل بمراحل من الفايبر، والدانمارك تعمل على توسع كابلات الفايبر إلى أن يصل إلى كل المنازل وكل الشركات، وهذا لتصل إلى أن تكون واحدة من رواد سرعات الإنترنت في أوروبا .

وتعتبر الدنمارك من الدول الاسكندنافية التي تحتل مراكز علياً في سرعات الإنترنت، ومتوسط سرعة الإنترنت في الدانمارك 49.19 ميجا بايت في الثانية الواحدة.

وتحميل ملف حجمه 5 جيجا بايت يحتاج إلى حوالي 13 دقيقة، ويقدر عدد مستخدمي الإنترنت من سكان الدنمارك ب 97%.

وعلى الرغم من كل هذا إلا أن الدنمارك تأخرت بمركزين عن العام الفائت، رغم أن متوسط السرعة لديها في ازدياد.

السويد

السويد بلد لها طبيعة ثلجية وبرودة حتى في فصل الصيف، فهي بلد لمساحة أكثر من 50% غابات، ويوجد بها أكثر من 100 ألف بحيرة و24 ألف جزيرة.

وتتمركز السويد كدولة اسكندنافية في شمال أوروبا بين النرويج وفنلندا، واحتلت مركز متقدم منذ عام 2007 في سرعات الإنترنت.

وكانت البداية بسرعة 9960 كيلو بايت في الثانية الواحدة أي حوالي 9 ميجا بايت في الثانية، أما في عام 2019 فأصبح متوسط السرعة في السويد 55.18 ميجا بايت في الثانية.

أي أن الملف الذي يكون حجمه 5 جيجا بايت، سيتم تحميله في حوالي 12 دقيقة وعلى الرغم من كل هذا فإن السويد تأخرت مركزياً عن عام 2018.

جيرسي

جيرسي هي أكبر الجزر البريطانية الموجودة في القناة البريطانية المائية بين انجلترا وفرنسا، وتمتلك جيرسي مزيج من الثقافة الإنجليزية والفرنسية ويتحدث السكان اللغتين دون أفضلية لواحدة منهم.

تشتهر جيرسي بالشواطئ والممرات المائية والوديان وقلاعها التاريخية، والجزيرة ضخمة تضم عدد مهول من المناظر الطبيعية الخلابة.

ومتوسط سرعة الإنترنت في جزيرة جيرسي 67.46 ميجا بايت في الثانية الواحدة، ويستغرق تحميل ملف حجمه 5 جيجا بايت 10 دقائق فقط.

والجدير بالذكر أن جيرسي تقدمت من عام 2018 إلى 2019، بسبعة مراكز عن الدول الباقية في سرعة الإنترنت.

سنغافورة

سنغافورة هي جزيرة آسيوية تقع في جنوب آسيا، ومزار سياحي مهم لكثير من السياح، وهي مشهورة بمعالمها السياحية والإسلامية التاريخية والتي تحمل الطراز المعماري المميز.

وسنغافورا قبل وجود الإنترنت كان لديها نظام تتداول به المعلومات مع عامة الناس، شيء يشبه الإنترنت ولكنه مغلق وهي بين الحكومة والشعب في عام 1987.

ولكن بعد ذلك تحول النظام إلى شبكة الإنترنت، وأصبحت شبكة عامة عالمية وسرعتها تقدر ب 2 كيلو بايت في الثانية الواحدة.

وفي عام 2019 انتقلت سنغافورة لتكون ثاني أسرع دولة في الإنترنت في العالم كله، ومتوسط سرعة الأنترنت في سنغافورة 70.86 ميجا بايت في الثانية الواحدة.

وبهذه السرعة تستطيع أن تحمل فيلم حجمه 5 جيجا في تسعة دقائق فقط، وتأخرت سنغافورا بمركز واحد ونزلت إلى المركز الثاني بعد أن كانت أسرع دولة في العالم في الإنترنت في عام 2018.

تايوان في الصين

تايوان أو جمهورية الصين هي جزيرة موجودة في شرق آسيا، يجاورها من الغرب الصين ومن ناحية الشمال الشرقي اليابان ومن ناحية الجنوب الفلبين.

واحتلت تايوان المركز الأول بين 200 دولة في تصنيف سرعات الإنترنت لعام 2019، ومتوسط سرعة الإنترنت فيها يصل إلى 85.02 ميجا بايت في الثانية الواحدة.

أي لو كان لديك سرعة إنترنت 2 ميجا فإن تايوان لديها سرعة إنترنت في المنازل، تقدر ب 43 ضعف السرعة التي لديك، فلو كنت في تايوان تستطيع أن تحمل ملف حجمه 5 جيجا بايت في ثمانية دقائق فقط.

وتقدمت تايوان في عام واحد 13 مركزاً حتى تكون في المركز الأول، وتتربع على عرش أسرع دولة في العالم في الإنترنت.

 يوتيوب

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

قد يعجبك أيضاً

اترك تعليقاً