إسلام

فضل صيام العشر الأوائل من ذي الحجة




فضل صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

عشر ذي الحجة واغتنام الخيرات

شرع لنا الإسلام العبادات وجعل منها المخصوصة في أزمنة وأمكنة معينة، ومنها ما جعلها على إطلاقها.

ومن هذه العبادات تخصيص الإكثار من الدعاء والعمل الصالح و صيام العشر الأوائل من ذي الحجة .

فيستحب صوم هذه الأيام والإكثار من العمل الصالح فيها.

عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي عليه الصلاة والسلام قال: ما العمل في أيام أفضل منها في هذه.

قالوا: ولا الجهاد؟ قال: ولا الجهاد، إلا رجل خرج يخاطر بنفسه وماله، فلم يرجع بشيء. أخرجه البخاري

لماذا صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

لماذا صيام العشر الأوائل من ذي الحجة

أفضال صيام العشر الأوائل من ذي الحجة كثيرة يجب على كل مسلم اقتناصها واغتنامها لما لهذه الأيام من شأن عظيم.

ففي أول يوم من ذي الحجة غفر الله فيه لأدم عليه السلام، فمن صامه غفر الله له كل ذنب بإذنه.

وفي اليوم الثاني استجاب الله لسيدنا يوسف عليه السلام، فمن صامه كمن عبد الله سنة ولم يعص الله طرفة عين.

وفي اليوم الثالث استجاب الله دعاء زكريا عليه السلام، فمن صام هذا اليوم استجاب الله دعائه.

وفي اليوم الرابع ولد سيدنا عيسى عليه السلام فمن صام هذا اليوم أبعد الله عنه البأس والفقر وفي يوم القيامة يحشر مع السفرة الكرام.

وفي اليوم الخامس ولد سيدنا موسى عليه السلام فمن صام هذا اليوم برأ من النفاق وعذاب القبر بإذن الله.

وفي اليوم السادس فتح الله لسيدنا محمد عليه الصلاة والسلام بالخير، فمن صامه ينظر الله إليه بالرحمة ولا يعذبه أبداً.

وفي اليوم السابع تغلق أبواب جهنم، فمن صامه أغلق الله له ثلاثون باباً من العسر وفتح ثلاثون باباً من الخير.

واليوم الثامن وهو يوم التروية، فمن صامه أعطى الله له من الأجر ما ليعلمه إلا الله.

واليوم التاسع وهو يوم عرفة، فمن صامه يغفر له الله سنة مضت وسنة قادمة بإذن الله تعالى.

واليوم العاشر هو عيد الأضحى، فمن ذبح ذبيحة فيه ففي أول قطرة من دماء الذبيحة يغفر الله ذنوبه وذنوب أولاده.

ومن أطعم فيه مؤمناً وتصدق بصدقة بعثه الله يوم القيامة آمناً ويكون ميزانه أثقل من جبل أحد.

حكم الأضحية

يستحب للمضحي في هذه الأيام أن لا يأخذ من شعره وأظفاره: 

وذلك لما روي عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال:

إذا دخلت العشر وأراد أحدكم أن يضحي فلا يمس من شعره وبشره شيئاً ولا يقلمن ظفراً. رواه مسلم

شاهد أيضاً:

حكم الأضحية وشروط قبولها في عيد الأضحى

ملامح المجتمع المسلم الذي ننشده


المصادر

جميع الحقوق محفوظة لموقع ماكتيوبس للنشر والتوثيق 2020 / MakTubes.com

ماكتيوبس

ما هو رد فعلك؟
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0
+1
0

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى